أمبر هيرد تكشف فضائح جوني ديب وتصفه بالـ"وحش"!

زهرة الخليج

  |   14 أبريل 2019

قدمت النجمة الأميركية أمبر هيرد وثائق جديدة للمحكمة، على خلفية دعوى التشهير التي أقامها زوجها السابق النجم الأميركي جوني ديب ضدها والتي تصل قيمتها إلى 50 مليون دولار، وكشفت أن الممثل الأمريكي أساء إليها كثيراً في أوقات سابقة عندما كان تحت تأثير الكحول والمخدرات واصفة إياه بالوحش.

وروت هيرد (32 عاماً) تفاصيل العديد من الحوادث التي حصلت خلال علاقتها بـ ديب (55 عاماً)، وقالت: "بعد حوالي عام من علاقتنا، بدأت أشاهد جوني يسيء استعمال المخدرات والكحول في بعض المناسبات" مضيفة: " كان يتحول لشخص مختلف تماماً، ويصبح عدوانياً وعنيفاً".

كما تحدثت هيرد عن حادثة حصلت معها في مايو 2014 عندما اصطحبها ديب بطائرته الخاصة في رحلة من بوسطن إلى لوس أنجلوس، وقالت إنه كان في حالة سكر وبدأ برمي الأشياء في وجهها لأنه كان مستاء من أداءها مشهداً رومنسياً مع النجم جيمس فرانكو.

وأشارت هيرد أن الأمر لم يتوقف عند هذا الحد بل ركلها ديب على ظهرها ما تسبب في سقوطها على الأرض، وبعد ذلك ألقى حذائه على وجهها بينما كانت على الأرض، وقالت: "في اليوم التالي اعتذر من خلال رسالة نصية، كتب فيها: "مرة أخرى، أجد نفسي موضع خزي وندم، بالطبع أنا آسف... أنا حقاً لا أعرف لماذا فعلت ذلك لكنني لن أفعل ذلك مرة أخرى".

وواصلت هيرد حديثها عن حادث آخر حصل في منزلهما بلوس أنجلوس، عام 2015، وأدعت أن ديب هاجمها وضربها وسحبها من شعرها، وأكدت أنها بعد هذا الحادث قررت الانفصال عن النجم الأميركي.

Naomi Campbell رشاقة تتحدى الزمن

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث