طلاق مورغان فريمان

زهرة الخليج  |   19 سبتمبر 2010

انتهت أخيراً معاملات الطلاق بين مورغان فريمان وميرنا كولي لي. الثنائي الذي تزوّج منذ 26 عاماً، رفع دعوى طلب طلاق في تموز (يوليو) 2008. وقد صنِّفت الأوراق القضائية الخاصة بالطلاق بالسريّة، ما جعل أسباب الطلاق شخصية ولم تخرج إلى العلن.
وقد أكّد محامي مورغان ويليام آر رايت أنّ قاضي ميسيسيبي أصدر قراراً بالطلاق في 15 أيلول (سبتمبر).


وقال ويليام: " ليست هناك فترة انتظار، ولم تكن هناك محاكمة، لكنّهما وصلا إلى تسوية حبيّة. ومورغان سعيد بأنّه وميرنا يستطيعان الآن المضي قدماً بحياتهما على حدة". ولم تتوافر تفاصيل إضافية حول هذه القضية. وكان مورغان وميرنا تزوجا في 16 حزيران (يونيو) 1984 وقد دعمته ميرنا طوال مسيرته التمثيلية.


وقال متحدّث باسم الممثل أنّهما كانا يطلّقان في آب (أغسطس) 2008، مضيفاً أنّهما انفصلا في كانون الأول (ديسمبر) 2008. وجاء هذا الإعلان بعدما تعرّض مورغان لحادث سير، أصيب خلاله بكتفه وكوعه. واستدعى الأمر تدخلا جراحياً.
والممثل البالغ 73 عاماً، كان متزوجاً أيضاً من جانيت أدير برادشو من العام 1967 حتى العام 1979.