أحمد فتحي: كنت محظوظاً مع «الزعيم»

أحمد حسني

  |   10 أغسطس 2019

يُعد الفنان المصري الشاب أحمد فتحي، من أبرز الوجوه الفنية التي أثبتت حضورها في الساحة الفنية المصرية مؤخراً على صعيدي الدراما والسينما، فضلاً عن تألقه مؤخراً مسرحياً مع الفنان محمد هنيدي في مسرحية «3 أيام في الساحل»، والتي عُرضت مؤخراً في «موسم جدة» في السعودية.

• كيف كانت أصداء عرض مسرحية «3 أيام في الساحل» للجمهور السعودي؟
كنت سعيداً جداً بعرض المسرحية ضمن «موسم جدة»، حيث وجدنا تفاعلاً كبيراً بعد عرضها على أحد المسارح هناك، ومما زاد من سعادتي ما حصلنا عليه من إشادة وتقدير جديرين بالاحترام من الجمهور السعودي، مما يؤكد أن هناك تقديراً كبيراً للكوميديا الهادفة والفن والثقافة الجديدة.

• كيف ترى حالة انتعاش المسرح في مصر وعودة العروض المسرحية من جديد؟
أنا من عشاق المسرح وقد شاركت فيما لا يقل عن 30 مسرحية حتى الآن، فالمسرح بالنسبة لي وللكثيرين من الفنانين، هو رقم واحد لأنه يعطي حالة من البهجة والسعادة للجمهور وللفنان معاً، واعتقد أن هذه الفورة المسرحية ستستمر، خاصة لما لاقته العروض المسرحية من نجاح جماهيري كبير.

الطيب والشرس
• يعرض لك في موسم أفلام عيد الأضحى فيلم «الطيب والشرس واللعوب»، ماذا تكشف عنه؟
أعتبر هذا الفيلم  خطوة مهمة في مسيرتي الفنية، كونه يطرح فكرة اجتماعية جديدة في إطار كوميدي خالص. وسأظهر خلال الأحداث بشكل مختلف، إذ تدور الأحداث حول ثلاثة ممثلين فقدوا النجومية وابتعدوا عن الأضواء، قبل أن يقرروا العودة للساحة الفنية مجدداً من خلال فيلم تدور أحداثه حول الكائنات الفضائية. ويشاركني بطولته الزملاء مي كساب وبيومي فؤاد ومحمد سلام وطارق الإبياري، وهو من تأليف رأفت رضا، وإخراج رامي رزق الله.

• هل تفضل الأعمال السينمائية عن الأعمال الدرامية؟
أنا أحب السينما كثيراً وأضعها في المقام الأول بالنسبة لي لأنها تاريخ، ويتم توثيقها ومشاهدتها أكثر من مرة بعكس الدراما، على الرغم من تقديمي أعمالاً درامية ناجحة.

• تعاونت درامياً مع الفنان عادل إمام، ماذا يمثل ذلك بالنسبة لك؟
«الزعيم» عادل إمام بالنسبة لي هو فنان عظيم وكوميديان كبير ويستحق لقبه، فهو قدم أعمالاً فنية جيدة أمتعنا بها طول مسيرته الفنية في المسرح والسينما والتلفزيون، فضلاً عن كونه مدرسة كبيرة في التمثيل نتعلم منها، وأعتبر نفسي محظوظاً بالعمل معه في مسلسلي «صاحب السعادة» و«أستاذ ورئيس قسم» فالعمل معه كان حلماً وتحقق، وأتمنى مشاركته مجدداً في أعمال أخرى.

الورق الجيد
• هل تفضل الأدوار الجماعية أم البطولة المطلقة؟
بالنسبة لي الأهم هو الورق الجيد سواء كان العمل بطولة مطلقة أو جماعية، ومن حسن حظي أنني توفقت ونجحت في أعمال البطولة الفردية أو الجماعية، وكنت راضياً عن اختياراتي.

• ما معايير اختيارك لأدوارك بشكل عام؟
بناء على السيناريو المعروض عليّ، ومن ثم أتناقش مع مخرج العمل حول طبيعة الدور، وهل بإمكاني إضافة أشياء إليه، لنصل إلى أفضل شكل يمكن أن أظهر به من خلال الدور، ولكن مساحة الدور لا تهمني بقدر جودة العمل والدور المختلف الذي يقدمني للجمهور بشكل جيد.

لست كوميدياناً
يرفض الفنان أحمد فتحي حصر نفسه في أدوار الكوميديا، ويعلق: «لست كوميدياناً فقط، فلقد أديت أدواراً متنوعة ما ببن الكوميدية والتراجيدية والشر، لكن قد يصنفني الجمهور كممثل كوميدي، كوني قدمت الكثير من الأعمال الكوميدية التي علقت في أذهانهم، لكني شخصياً أرى أن الفنان المتميز يقدم جميع الأدوار».

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث