أسرار الشعر القوي بين يديك

بسمة فرماوي

  |   17 أغسطس 2019

الشعر اللامع والغزير هو حلم كل امرأة، إذ لا يكتمل شعورها بجمالها وجاذبيتها، إذا لم يكن شعرها صحياً. ولكن تحسين حالة الشعر أمر يحتاج الكثير من الصبر، إذ لن ترَي فرقاً جذرياً إلا بعد عدة أسابيع من المثابرة والعناية الدقيقة. يمكنك الحصول على شعر أقوى وأجمل مع اتباع هذه النصائح الأساسية لمدة شهرين على الأقل.

صحة الشعر تبدأ من الداخل، فعليك بتعديل نظامك الغذائي قبل أي شيء. تناولي الأطعمة الغنية بمجموعة فيتامينات B، التي تنشط النمو من الجذور. أضيفيها إلى وجباتك ثلاث مرات في اليوم. ومنها، حفنة من اللوز، نصف حبة أفوكادو أو بيضتان. ويجب أيضاً الإكثار من الأطعمة التي تحتوي على كميات وفيرة من الحديد، مثل الشوفان والسبانخ والحمص والتي تساعد على إشباع الدم بالأوكسجين. كما أن تناول المكملات الغذائية أمر مهم جداً خاصة مادة البيوتين biotin، التي أثبتت الدراسات أنها تسرع النمو وتمنع التهاب الجذور. وهناك دراسات تثبت أن الكولاجين المستخرج من المصادر البحرية قد ينشط نمو الشعر، لذلك ينصح بعض الخبراء بتناول مشروب الكولاجين أو إضافة بودرة الكولاجين إلى السموذي الصباحي.

التنظيف ثم الترطيب ثم التدليك
يساعد التنظيف العميق على إزالة الزيوت، ومستحضرات التصفيف والخلايا الميتة من فروة الرأس. فعندما تتراكم هذه الشوائب، تتسبب في انسداد المسام وإضعاف الجذور، مما يؤدي إلى تساقط الشعر والتهابات فروة الرأس. استخدمي شامبو التنظيف العميق deep cleansing أو clarifying shampoo مرة في الأسبوع، واستخدمي الماء البارد لشطف شعرك، فهذه العملية تشد المسام وتنعم الطبقة الخارجية من الشعر، مما يجعله لامعاً وأكثر نعومة. وتستفيد جميع أنواع الشعر من الأقنعة المرطبة، إذ إنه تتوفر أنواع كثيرة تستهدف المشاكل المختلفة. استخدميها مرة أو مرتين في الأسبوع حسب كثافة شعرك. وتعد الزيوت الأساسية مثل الروزميري واللافندر والزعتر من أروع العلاجات الطبيعية لتعزيز نمو الشعر، ضعي بضع قطرات منها على فروة الرأس ثم دلكيها جيداً قبل غسلها بالشامبو.
تعاملي مع شعرك المبلل برفق فهو أكثر عرضة للتكسر بعد غسله. ولا تتجاهلي أهمية تدليك فروة الرأس لمدة خمس دقائق كل ليلة، قبل الخلود إلى النوم، لأن ذلك يعزز من تدفق الدم ويساعد على إمداد الجذور بالفيتامينات والأوكسجين. وينصح الخبراء بتسريح الشعر قبل النوم لنشر زيوته الطبيعية من الجذور، حتى الأطراف لترطيب الشعر ومنع هشاشته. وتجنبي استعمال أدوات التصفيف الساخنة كل يوم، فهي بلا شك تتلف الخصلات وتجعلها رقيقة وسهلة التكسر. وإذا كان لا بد من استخدامها، يجب استعمال المستحضرات التي تحمي ضد الحرارة وأشعة الشمس للحفاظ على صحة الشعر ورطوبته الطبيعية.

علاجات مركزة
إذا كنت تعانين تساقط الشعر، فتجب أولاً استشارة طبيب لإجراء الفحوصات الدقيقة لمعرفة الأسباب الطبية وراء التساقط. في بعض الحالات، ينصح بتجربة العلاجات التي تعتمد على تعريض فروة الرأس إلى الضوء الأحمر red light therapy. إذ أثبتت الدراسات العلمية أن الضوء الأحمر ينشط الدورة الدموية الصغرى ويعزز عملية إنتاج الكولاجين، مما يساعد على تحسين صحة الشعر بشكل عام. وفي حالات التساقط الشديد، يمكنك استعمال المنتجات التي تحتوي على مادة المينوكسيديل minoxidil المعتمد من قبل الوكالة الأميركية لرقابة الأدوية والمواد الغذائية FDA. ولكن من الأفضل استشارة طبيب مختص قبل استخدامها، لأنها قد تسبب بعض الأعراض الجانبية لدى بعض الناس، مثل الدوار والنعاس والالتهابات والحساسية. وأصبح علاج الوخز بالإبر المعروف بـ microneedling من العلاجات التي انتشرت بشكل كبير في الآونة الأخيرة، إذ يتم تخدير فروة الرأس ثم يبدأ الخبير بوخز فروة الرأس بالإبر الرفيعة، ويقدم هذا العلاج إلى جانب علاج الـPRP الذي يستخدم دم المريضة المعالج ويحقن داخل فروة الرأس لتنشيط الخلايا وتعزيز النمو.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث