«مجتمعات متصلة» شعار مهرجان الفنون البصرية في رأس الخيمة

نجاة الظاهري  |   29 يناير 2020

 في دورته الثامنة، يعود «مهرجان رأس الخيمة للفنون البصرية»، في 31 يناير الجاري، ويستمر حتى 31 مارس المقبل، بتنظيم من مؤسسة الشيخ سعود بن صقر القاسمي لبحوث السياسة العامة، تحت شعار «مجتمعات متصلة»، في قرية الجزيرة الحمراء التاريخية التي تعود للقرن السابع عشر. المهرجان الذي تأسس في مارس 2013، أخذ ينمو في كل دورة من دوراته، من 3 أيام، حتى أسبوعين من الفعاليات المتنوعة، ويمتد فيه معرض للفنون البصرية على مدى ستة أسابيع، وكانت انطلاقته الأحدث في العام الماضي، من خلال معرض خارجي كبير في منطقة الجزيرة الحمراء القديمة، والتي تم تصميمها تبعاً لمهرجان الصور (لا غاسيلي) في فرنسا. تركز الدورة الجديدة للمهرجان على الأصالة والفخر الإماراتي، وكيفية انعكاس الفن على بناء المجتمعات، عن طريق الاحتفاء بإبداع الرسامين والنحاتين والمصممين والمخرجين والمصورين الفوتوغرافيين، مما يساعد على تجاوز نقاط الاختلاف، ويشاهد في خلق تجارب مشتركة لأعمال أكثر من 100 فنان، قادمين من 33 دولة حول العالم. يتضمن المهرجان أيضاً برنامجاً موسعاً من ورش العمل حول الفن العام، وعروض أفلام سينما فوكس في الحمرا مول، كما سيذهب زواره في جولات سياحية متعددة. جميع فعاليات المهرجان ستنظم أيام الجمعة في قرية الحمراء التراثية، في حين ستكون فعاليات يوم السبت في متحف رأس الخيمة الوطني. اختيار المهرجان لشعار «مجتمعات متصلة» يأتي من سعيه إلى استكشاف الطرق العديدة التي يبني الناس من خلالها علاقاتهم مع الآخرين، ومع البيئة المحيطة، والعالم الطبيعي حولهم. من المصممين الإماراتيين المشاركين فيه، عزة القبيسي، ومحمد السويدي، ونساء الشحي، بالإضافة إلى النحات الكويتي أحمد الحسيني، وضيف الشرف المصور الصيني الأميركي كيلي يويان.