سنوات عمل كافالي الأربعين تشبه ثيابه..جميلة ومتألقة

زهرة الخليج  |   30 سبتمبر 2010

احتفل مصمم الأزياء الإيطالي روبيرتو كافالي بمرور 40 عاماً على انطلاقته في عالم الموضة والأزياء. وحضر الحفل عدد كبير من المشاهير في عالم السينما والأزياء والجمال. وكملهمة لمخيلة كافالي الإبداعية، صمّم المبدع المعروف وصاحب الشهرة والخطوط الخاصة في دنيا الموضة، ثوباً أبيض خصيصاً لعفاف جنيفان عارضة الأزياء التونسية الإيطالية وسفيرة لوريال.

وعن الاحتفال الكبير الذي أقامه كافالي تصف عفاف أجواءه لـ"أنا زهرة" بأنها كانت " حافلة وضخمة بضخامة الإنجاز الذي قدمه كافالي في عالم الموضة. وطبعاً فإن البريق الذي يحيط بكافالي يليق بالجمال الذي قدمه للمرأة من خلال الثياب التي صممها بموهبته الفريدة وإبداعه".

السنوات التي قضاها كافالي في هذا المجال تشبه ثيابه جميلة ومتألقة، تضيف عفاف في حديثها عن روبيرتو واحد من أهم المصممين الذين بدأت معهم مسيرتها على منصة العروض في ميلانو أواخر الثمانينيات.

كشف روبرتو كافالي أنّ تصميم الأزياء هذه الأيام صار أمراً أكثر تعقيداً من ذي قبل. وقد قدّم عملاق الموضة الإيطالي أول من أمس مجموعته الجديدة لربيع وصيف 2011 خلال أسبوع الموضة في ميلانو، محتفياً بأريعين عاماً في عالم التصميم.

وقال المصمّم البالغ 69 عاماً إنّه يعشق مشواره الطويل، على رغم أنّه يعتبر أنّ مهنة تصميم الأزياء اليوم صارت أكثر صعوبةً من السبعينيات حين انطلق كافالي في هذا العالم.