داني مينوغ فخورة بعيدها الأربعين!

زهرة الخليج  |   14 مارس 2012

لا تشعر داني مينوغ بأيّ قلق إزاء بلوغها الأربعين. المغنية الأسترالية والنجمة التلفزيونية تشعر أنّها محظوظة لأنّها ما زالت على قيد الحياة، خصوصاً أنّها شاهدت موت صديقتها بمرض السرطان في منتصف الألفين. وكانت النجمة احتفلت بعيد ميلادها الأربعين في شهر أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، عبر احتفال ضخم في ملبورن، لكنّها اعترفت أنّ غصّة ما خيّمت على هذا الاحتفال. وقالت لمجلة "هالو" الأميركية: "بالنسبة إليّ، كان أهمّ شيء هو تقدير اللحظة وعيشها. 

سألني كثيرون ما إذا كنتُ خائفة من بلوغ الأربعين. لكنّ هذا الأمر كان آخر ما خطر في بالي. لقد فقدت صديقتي الحميمة بمرض السرطان. وكنت أفكّر بأنّها لم تحظَ بهذا الامتياز أي أن تحتفل بعيدها الأربعين مثلي. لقد انتابتني أحاسيس كثيرة، لكنّ أياً منها لم يتعلّق بالخوف من الشيخوخة والقلق على جمالي".