صلح عمرو دياب وتامر حسني... "كلام فارغ"

دعاء حسن ـ القاهرة

  |   11 أكتوبر 2010

نفى مصدر مقرّب من عمرو دياب ما تردد مؤخراً عن جلسة صلح تمت بين عمرو دياب وتامر حسني خلال زيارتهما أحمد السقا في المستشفى، عقب لقائهما في عزاء والدة محمد فؤاد.


وأوضح المصدر لـ "أنا زهرة" أنّ كل ما تردد حول صلح عمرو دياب وتامر حسني كلام فارغ، لا أساس له من الصحة. وأكّد أن دياب زار مرتين أحمد السقا في المستشفى. وخلال هاتين المرتين، لم يقابل تامر كما ردد البعض.


ونفى أن يكون الفنان عادل إمام قد أصر على اصطحاب عمرو دياب إلى المستشفى بعدما علم بوجود تامر هناك. وأشار إلى أنّ كل ما حدث أنّ دياب اصطحب محمد فؤاد فور انتهاء عزاء والدته، وقاما بزيارة السقا في المستشفى، وكان معهما محمد حماقي وليس تامر حسني. فضلاً عن أنّ تامر لم يكن في المستشفى أثناء هذه الزيارة، بل تواجد كل من محمد هنيدي، وصلاح عبد الله، وزينة وريهام عبد الغفور.


من جهة أخرى، يحتفل اليوم الاثنين جمهور دياب بعيد ميلاده الـ49 في "روتانا كافيه" في القاهرة. وقد توجّه "الهضبة" بالشكر لجمهوره المشارك في الاحتفال، لكنه لن يحضر الحفلة ولا الموزّع الموسيقى عادل حقي، ولا المذيع أكرم حسني. ويقتصر الاحتفال على جمهوره ومحبيه فقط.


وقد قام محبّو دياب بتصميم بوسترات كبيرة للفنان. ويعد هذا الاحتفال الثاني الذي يقيمه محبو النجم المصري.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث