اتهام وحيد حامد بالبلطجة

دعاء حسن ـ القاهرة  |   13 أكتوبر 2010

تقدّم مدير مالي في إحدى شركات الإنتاج ببلاغ ضد المؤلف وحيد حامد يتهمه بالبلطجة بعدما وضع الأخير حواجز حديدية في المكان المخصص للشركة الكائنة في العقار نفسه الذي يسكن فيه حامد وذلك من أجل منع سيارات الشركة من الوقوف في المكان المخصص لها.
وأكد المدير المالي في البلاغ أنّ حامد استعان بأربعة أشخاص لممارسة أعمال البلطجة ضده. ويجري حالياً التحقيق في البلاغ بعدما تم تحويله إلى النيابة.


من جهة أخرى، قررت المحكمة تأجيل ثاني جلسات النظر في دعوى وقف عرض "الجماعة" التي رفعها سيف الإسلام نجل الإمام حسن البنا، ضد المؤلف والسيناريست وحيد حامد وشركة "الباتروس"، ومخرج العمل. وقد طالب نجل مؤسس جماعة الإخوان المسلمين بوقف عرض المسلسل، بعدما اتهم القيمين عليه بتشويه صورة والده وتزيف تاريخه. وقد تأجّلت الجلسة حتى 24 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.
وفي الجلسة الأخيرة، طاب محامي حامد من هيئة المحكمة الاستماع إلى شهادة الإتحاد الإذاعة والتلفزيون وهيئة الرقابة الفنية، لإثبات أنّ سيناريو المسلسل عُرض على المراقبة الفنية والمتخصصين. كما اعتبر المحامي أنّ الدعوى لا تدخل في اختصاص المحكمة.

 

مواضيع ذات صلة:

وحيد حامد يضع "القاهرة والناس" في موقف حرج

على ذمّة وحيد حامد: "الجماعة" مسلسل غير مثير للجدل