نانسي: "ميوزيك أوورد" وأمّ للمرة الثانية

رحاب ضاهر - بيروت  |   21 أكتوبر 2010

يطالب جمهور الفنانة نانسي عجرم بمنحها جائزة "ميوزيك أوورد" هذا العام عن ألبومها الأخير "نانسي 7" الذي يحقق حتى الآن نسبة مبيعات عالية ويحظى بإقبال كبير. كما نال المراتب الأولى في كل الاستفتاءات التي أجريت. وكانت نانسي فازت بالجائزة عام 2008 وهي أول مغنية خارج "روتانا" تحصل على تلك الجائزة التي سبق أن حازها عمرو دياب. وكانت الجائزة تحظى بتقدير وتعتبر مهمة إلى أن حصلت عليها إليسا عام 2005. يومها، بدأ الكلام عن أموال دفعت من أجل شراء الجائزة لإليسا، وتناولت الصحافة هذه الجائزة بكثير من النقد، خصوصاً بعد حصول إليسا عليها في العام التالي أي 2006، وخروج فنانين صرّحوا بأنّ الجائزة عرضت عليهم سابقاً مقابل المال لكنهم رفضوا... لتصبح الجائزة بعدها أقرب إلى "الفضيحة". وكانت اليسا حصلت على الجائزة للمرة الثالثة عام 2009 عن ألبومها الأخير "تصدق بمين".


من جهة أخرى، تستعد نانسي عجرم لتصوير فيديو كليب جديد مع المخرج المثير للجدل يحيى سعادة في أول تعاون بينهما. وقد اشترطت عليه أنّها لا تريد "أشياء مخيفة" في الكليب كما فعل مع أمل حجازي في "بياع الورد"، ومع كارول صقر في كليب "جرح غيابك" الذي منع عرضه على "روتانا". وقيل يومها إنّه السبب في خروج كارول من شركة "روتانا".
حالما انتهت من تصوير أغنيتها الخليجية قبل أسبوع، دخلت نانسي سريعاً في تصوير كليبها الثالث قبل ظهور آثار الحمل عليها. إذ أنّها حامل للمرة الثانية، هي التي صرّحت دوماً أنّها ترغب بإنجاب أخ لابنتها ميلا.

 

للمزيد

ناسي عجرم تهتم بأبناء محمد رحيم أكثر من شيرين وجدي

مَن يخاف نانسي عجرم؟