المرأة الحامل وتناول المكملات الغذائية

زهرة الخليج  |   30 أكتوبر 2010


(د ب أ) - ينبغي على السيدات الحوامل استشارة طبيب أمراض النساء المتابع لحالتهن قبل الإقدام على تناول المكملات الغذائية. وأشار رئيس رابطة أطباء أمراض النساء بمدينة ميونيخ جنوبي ألمانيا كريستيان ألبرنغ، إلى أنه بهذه الطريقة يمكن لهؤلاء السيدات تجنب تناول جرعة خاطئة أو عناصر غذائية غير مناسبة.


وأوضح ألبرنغ أنه أثناء فترة الحمل تزداد بصفة خاصة الحاجة إلى عناصر غذائية معينة مثل حمض الفوليك واليود والحديد. ونظراً لأن الجسم لا يحصل دائماً على كميات كافية من هذه العناصر الغذائية عبر النظام الغذائي المعتاد، لذا يكون من المفيد في أغلب الأحوال استعمال مكملات غذائية. وأضاف الطبيب الألماني أنه بصفة خاصة حينما تكون السيدة الحامل تتبع نظاماً غذائياً أحادي العناصر أو تتغذى تغذية غير صحية أو تتبع حميات غذائية معينة أو تعاني من مشكلات في الهضم، فيمكن أن تعوض المكملات الغذائية ذلك، ولكن بعد استشارة الطبيب.