براءة عادل إمام

دعاء حسن ـ القاهرة  |   27 أبريل 2012

وسط حضور مجموعة من الفنانين، قضت محكمة "جنح العجوزة" في القاهرة، بعدم قبول دعوى ازدراء الأديان بحقّ الفنان عادل إمام، وشريف عرفة، ووحيد حامد، ولينين الرملي، ونادر جلال، ومحمد فاضل وإلزام المدعي بتسديد أتعاب المحاماة والمصاريف.
وفور صدور الحكم، تعالت الأصوات والهتافات التي تنادي بالحرية. ويأتي هذا الحكم بعد يومين على تأييد الحكم بحبس "الزعيم" ثلاثة أشهر في قضية أخرى بالتهمة نفسها أي ازدراء الأديان وتسديد غرامة قدرها 100 ألف جنيه. ومن المقرر أن يستأنف الحكم.
من جهته، أعرب "الزعيم" لـ "أنا زهرة" عن سعادته بردود الفعل التي تلقاها منذ صدور الحكم الذي عبّر عن مدى حبّ الجمهور له، مؤكداً أنه لم يتأثر بحكم السجن، بل تأثر بردود الفعل التي أثيرت حوله.
ونفى ما تردد بأنّه يعيش حالة نفسية سيئة بعد صدور الحكم، مؤكداً أنّه يمارس حياته بشكل طبيعي، ويقوم بتصوير مسلسله الجديد "فرقة ناجي عطا الله"، واصفاً الحكم الذي صدر اليوم بأنه زاد ثقته في القضاء.

للمزيد:
المحكمة تؤيد حكم حبس عادل إمام!