لماذا بكت إيفا لونغوريا؟

زهرة الخليج  |   28 أبريل 2012

أجهشت إيفا لونغوريا في البكاء خلال تصوير "ربات منزل يائسات"، واحتضنتها مارسيا كروس التي تشاركها في بطولة المسلسل. أما سبب بكاء النجمة أنّها صوّرت آخر مشاهدها في المسلسل الذي انتهى بعد ثماني سنوات. وكانت الممثلة التي تؤدي شخصية غابرييل سوليس في الدراما الكوميدية، قد شعرت بتأثر بالغ عند تصوير مشاهدها الأخيرة يوم الخميس الماضي، وأعربت عن هذا الحزن لمعجبيها على "تويتر". ونشرت لونغوريا صوراً من تصوير كواليس تصوير المسلسل، بما فيها صورها وهي باكية.

المزيد:
إيفا لونغوريا وإدواردو كروز: خلص الحبّ