وزنك الزائد بين الحقيقة والخيال

زهرة الخليج  |   23 ديسمبر 2010

كالكثير من النساء، تنسى سلام الوقوف على الميزان. أو بالأحرى، تتناسى ذلك. لا تقف سلام كثيراً أمام المرآة، فهي تأكل ما تريده، لكنّها ما زالت تجد الثياب والمقاسات التي تناسبها. صديقات سلام، يلاحظن أنّها وصلت إلى وزن لم يسبق لها أن بلغته. لكن ماذا تجيب سلام حين ينبهنها إلى ضرورة الإنتباه لوزنها: "كلا، وزني مقبول، ما زلت بألف خير". سلام لا تكذب، بل هي في الحقيقة، وكـ 25 في المئة من النساء اللواتي يعانين من الوزن الزائد، لا تدرك حجم مشكلتها أبداً.


دراسة أميركيّة طبيّة حديثة أثبتت، أنّ الكثير من البدينات، واللواتي يعانين من الوزن الزائد، لا يعين حقيقة مشكلتهنّ، ويعتقدن أنّهنّ بصحة جيّدة. حتّى أنّ بعضهنّ يعتقدن أنفسهنّ نحيفات. ولفت أطباء باحثون في جامعة تكساس، إلى أنّ نسبة كبيرة من البدينات، لا يعين حالتهنّ، ولهذا لا يقمن بمعالجة المشكلة، واللجوء إلى الطبيب. شملت هذه الدراسة أكثر من ألفي امرأة، بين نحيفات جداً، ومصابات بالسمنة المفرطة. وطلب الباحثون من المشاركات الإجابة عن أسئلة تتعلّق برضاهنّ عن ذواتهنّ، وبنظرتهنّ إلى أجسادهنّ. وكانت النتيجة، أنّ ربع البدينات يعتقدن أنفسهنّ معتدلات الوزن، في حين قالت بعض النحيفات أنهنّ بدينات جداً!


"المشكلة أنّ عدم إدراك بعض مرضى السمنة لمشكلتهم، يصعّب علاجهم، لأنّهم يتمادون في تناول الطعام، ويتجاهلون القيام بالتمارين الرياضيّة، ظناً منهم أنّهم ليسوا بحاجة إليها"، يلفت الأخصائي الغذائي المشرف على الدارسة آبي بيرنسون. تحتّم هذه الرؤيا الخاطئة على صاحبتها نتائج صحية سلبيّة، لأنّها بسبب عاداتها المتساهلة، تصير أقرب إلى الإصابة بأمراض القرب والشرايين، وحتى السكري، إضافةً إلى مشاكل صحيّة أخرى.


العديد من النساء والشابات اللواتي تتراوح أعمارهنّ بين 18 و25 يصبن بعمى البصيرة حين يتعلّق الأمر بتقدير وزنهنّ الحقيقي. والسبب أنّ هذه المرحلة العمريّة، كفيلة بتحديد عاداتنا الصحية والغذائية. المشكلة ليست في الوزن وقياس الملابس، وتأثير ذلك على مظهرنا الخارجي، بقدر ما هي في تحوّل هذه العادات إلى مسببات لأمراض نحن بغنى عنها. بالطبع، لا ينجو الرجال من سوء التقدير هذا، فهناك 12 في المئة من المصابين بالبدانة، يعتقدون أنّ وزنهم ما زال ضمن المستوى الطبيعي.


الحلّ بالنسبة للباحثين المشرفين على هذه الدراسة المهمة، هو تحويل مؤشر كتلة الجسم BMI، وهي المعيار المعتمد لمعرفة مستوى الوزن الزائد، إلى فحص دوري إلزامي. والسبب ليس مسألة جماليّة بقدر ما هو مسألة صحيّة. عندما يعتقد المرء أنّ وزنه طبيعي، ينغمس أكثر فأكثر في عاداته غير الصحيّة، ويتجاهل ممارسة الرياضة، ويقوم باتباع حميات عشوائية.


لكي تكوني بأمان، إليك طريقة قياس مؤشر كتلة جسمك BMI
BMI = الوزن بالكيلوغرام/ (الطول بالمتر)²
إن كان مؤشر جسمك أقل من 18.5 فأنت نحيفة جداً
إن كان مؤشر جسمك يراوح بين 18.5 و24.9 فهذا يعني أنّ وزنك طبيعي وصحي وعليك المحافظة عليه
إن كان مؤشر جسمك يراوح بين 25.0و29.9 فهذا يعني أنّك تعانين من الوزن الزائد، وعليك أن تبدئي بخسارة الكيلوغرامات الزائدة
إن كان مؤشر جسمك يزيد عن 30 فهذا يعني أنّك مصابة بالسمنة المفرطة، وتحتاجين إلى علاج جديّ. عليك أن تستشيري أخصائي تغذية.