مؤلفة "ما ملكت أيمانكم" ترد

ياسر المصري - دمشق  |   19 ديسمبر 2010

في أول ردة فعل على تصريحات عالم الدين محمد رمضان البوطي الأخيرة التي أكد فيها أنّ سبب شح الأمطار في سوريا يعود إلى عرض مسلسل "ما ملكت أيمانكم"، تحدثت الكاتبة هالة دياب مؤلفة العمل الذي أثار جدلاً كبيراً وحظي بمتابعة واسعة. وتساءلت دياب: "كيف لي أن أمنع سقوط المطر، وأنا التي سقط اسمي سهواً في تكريم محمود عباس للمشاركين في العمل"، مؤكدةً أنّ جدها من فلسطينيي الـ 48، ومشيرة إلى أنّها لم تتلق دعوة واحدة إلى أي حفل أو تكريم خاص بالمسلسل الذي ألفته عن قصة واقعية.


وأضافت الكاتبة السورية أنّه لا يهمها أحد، ولا يهمها كل الهجوم وما تتعرض له من تهديدات ومن تشويه لاسمها.


وعن مسلسلها الجديد "الكينغ" الذي تكتبه حالياً، أكدت أنّها ماضية في الكشف عن تفاصيل الحياة بسلبياتها وإيجابياتها.


وكان "ما ملكت أيمانكم" أثار العديد من الإشكاليات في سوريا، بالإضافة إلى مطالبة بعضهم بوقف عرضه في رمضان. كما اتُّهم مخرج المسلسل نجدت أنزور وفريق العمل، خاصةً بعد تصريحات البوطي بأنّ المسلسل سيجرّ عقاباً شديداً من الله. إلا أنّ أنزور قال إنّه لم يفعل سوى نقل الواقع إلى الشاشة.

 

المزيد:
مسلسل "ما ملكت أيمانكم" نتاج حالة نفسية لكاتبته

عالم دين يناشد بوقف ما ملكت أيمانكم... ونجدت أنزور يرد