وسيم باسعد لمحمد الزيلعي: القافلة تسير...

زهرة الخليج  |   2 يوليو 2012

وجّه الشاعر والملحّن السعودي وسيم باسعد رسالة إلى الفنان محمد الزيلعي عبر "أنا زهرة" تحمل عنوان "القافلة تسير...". ويأتي ذلك رداً على الانتقادات اللاذعة التي وجّهها الفنان السعودي إليه عبر تويتر بعد خلاف اندلع بينهما منذ فترة.

أما سبب الخلاف فهو أغنية "منوّر الحفلة" التي أنتجها باسعد، وبثها على إذاعة "ألف ألف أف أم" السعودية، ما أغضب الزيلعي الذي طلب وقف بثّ الأغنية بدعوى عدم الحصول على إذنه، وراح يوجّه عبارات غير لائقة بحقّ باسعد.

وفي هذا الخصوص، روى باسعد لـ"أنا زهرة" تفاصيل القضية، موضحاً أنّهما اتفقا على إنجاز تلك الأغنية. وتابع أنّ الزيلعي أصرّ على إشراك الفنان عبدالله القرني في الغناء إلى جانبه. وبعد إلحاح طويل، وافق باسعد على ذلك ثم أزال صوت القرني بعد إنتهاء العمل بسبب عدم ملاءمته لهذا العمل على حد تعبيره.

ورد باسعد على طلب الزيلعي بإيقاف بث الأغنية بالقول: "لا يهمني إن عرضت الأغنية أم لا، وأنا لستُ حريصاً عليها بعد ذلك لأنّ الفنان أيضاً ليس مهتماً. لن أتعاون معه مجدداً. عملتُ مع فنانين كبار أمثال عبد المجيد عبدالله، ولم يحصل معي مثلما حصل مع الزيلعي الذي لا يزال في بداية مشواره الفني".

وحول موقف الإذاعة من ذلك الخلاف، قال مدير الموسيقى في "ألف ألف أف أم" سلطان عبد المحسن لـ"أنا زهرة" إنّ الأغنية صالحة للعرض، مضيفاً: "نحن سنواصل بثّها ولا يوجد عليها أي خلاف قانوني، وبالعكس لا تزال تحقّق أصداء إيجابية واسعة".