انهيار غادة عبد الرازق بسبب "علقة ساخنة"

دعاء حسن ـ القاهرة  |   3 يوليو 2012

انتهت غادة عبد الرازق من تصوير أصعب مشاهدها في مسلسلها "مع سبق الإصرار". إذ تتعرّض في هذه المشاهد لـ "علقة ساخنة" من قبل طارق لطفي الذي يجسّد شخصية زوجها ضمن الأحداث.

 

وعلمت "أنا زهرة" أنّ تصوير المشهد استغرق ساعات عدة، خصوصاً أنّ مخرج العمل محمد سامي أصرّ على أن تكون الصفعات التي يوجّهها طارق لطفي إلى غادة عبد الرازق حقيقية. هكذا، ينهال عليها بالصفعات على الوجه، ما تسبّب في انهيارها.

 

وعلمت "أنا زهرة" أيضاً أنّ الممثل المصري تردّد كثيراً قبل ضرب غادة خوفاً عليها من الكدمات. لكنّ النجمة المصرية حاولت إقناعه بتنفيذ المشهد كما يجب.

 

وبذلك، تكون غادة قد انتهت من تصوير مشاهدها الداخلية في المسلسل. ومن المقرّر أن تسافر خلال يومين إلى بيروت حيث تبقى ثلاثة أيام لتصوير باقي مشاهدها الخارجية مع ماجد المصري.

 

وتجسد غادة في العمل شخصية محامية من أسرة أرستقراطية يموت زوجها في حادث، ثم تقع في غرام شخص آخر (ماجد المصري). لكنّ هذه القصة تواجه عقبات من ابنتها (ميار الغيطي)، وتتصاعد الأحداث في إطار اجتماعي رومانسي تشويقي. ويشارك في بطولة العمل ماجد المصري، وعبير صبري، وطارق لطفي، وأحمد راتب، وأحمد صيام، ومحمد شومان وميار الغيطي. والعمل من تأليف أيمن سلامة، وإخراج محمد سامي

 

للمزيد:

 غادة عبد الرازق: شهر عسل في البندقية