عملية تجميل في أنف محمد رجب تسبّب له أزمةً

زهرة الخليج  |   2 أغسطس 2010

اعتدنا في الفترة الأخيرة تصريحات النجمات ونفيهن المتكرّر بأنّهن خضعن لعمليات التجميل على اعتبار أنّ جمالهن "رباني" لا علاقة له بمبضع الجراح. لكن أن ينتقل الأمر إلى الفنانين، فهذا هو الجديد الذي فعله محمد رجب. لقد تسبّب الفنان المصري في غضب العاملين في محطة "نجوم أف أم"، وفي توقّف تصوير حلقته من برنامج "مين اللي قال" الذي تقدمه المذيعة جيهان عبد الله. وبالطبع، تسبّب في خسارة مادية كبيرة للبرنامج المقرر عرضه في شهر رمضان المقبل.
رجب وافق على تسجيل حلقة ضمن حلقات البرنامج الثلاثين الذي تدور فكرته ضمن قالب حواري صريح مع النجم. وهي الفكرة التي كان رجب يعلمها مسبقاً، ووافق على أساسها على الظهور في البرنامج. وبعد مرور دقيقتين من مدة الحلقة، فوجئ رجب بالمذيعة تسأله عن عملية التجميل التي أجراها مؤخراً في أنفه. هنا، استشاط غضباً وطلب منها إيقاف التسجيل، وقال لها: "عملية إيه إنتي بتتكلمي؟ محمد رجب مش هيفا وهبي". وغادر الأستوديو بسرعة بعدما رفض وساطات المخرج وفريق العمل لاستكمال الحلقة.


ويبدو أن تلك العملية تسببت في أزمة نفسية لرجب بعدما تسرّب الخبر إلى الاعلام بعد فترة قصير من إجرائها. من جهتها، تقول جيهان عبد الله لـ "أنا زهرة": "فوجئت بردة فعل رجب المباغتة. هو يعلم منذ البداية بأنّ أسئلة جريئة ستُطرح عليه، وينبغي أن يقدّم إجابات صريحة. فلم الانفعال والتسبّب في إلغاء الحلقة؟".