ممثلون سوريون بين الصحة والفنّ

ياسر المصري - دمشق  |   2 أغسطس 2010

أنهت المخرجة ديانا فارس أخيراً عدداً من الفواصل التلفزيونية التوعوية التي بدأ التلفزيون السوري بعرضها في أوقات مختلفة وعلى مختلف قنواته.
الفواصل تم إنتاجها بالتعاون بين وزارتي الإعلام والصحة ومنظمة الـUNDP التابعة لمنظمة الأمم المتحدة. وكتب أفكارها كل من ديانا فارس، ونهلة السوسو وطرحت قضايا تتعلق بالصحة الإنجابية، ومرض السل وطرق الوقاية وغيرها من القضايا الاجتماعية والصحية. وقد شارك في أدائها عدد من الفنانين السوريين.
من جهته، أكد محمد خير الجراح أحد ممثّلي الفواصل، على أهمية هذه الأعمال، وقدرتها على الوصول إلى أكبر عدد من الناس، وتفوقها في ذلك على المؤتمرات والبروشورات نظراً إلى انتشار التلفزيون الواسع، والاعتماد فيها على بعد درامي يحمل التشويق ويجذب المشاهد، خصوصاً مع مشاركة شخصيات محبّبة في هذه الأعمال.


من جهتها، أكّدت مخرجة العمل ديانا فارس بأنّها خطوة مهمة وتتمة لتجربة سابقة قامت بها من خلال إخراج فواصل تلفزيونية تتناول قضية العنف ضد المرأة.
وأضافت أنّها تعتبر نفسها كاتبة سيناريو في الدرجة الأولى على الرغم من دراستها الإخراج.