لما أثارت هذه المرأة حسد الإماراتيين؟

زهرة الخليج

  |   6 فبراير 2016
صورة "سيلفي" عفوية جمعتها بصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. غزت الصورة مواقع التواصل الإجتماعي في الامارات وانتشرت بسرعة البرق بعدما وضعتها صاحبتها على حسابها وعلّقت قائلة "يوم شفتك ياني العيد". إنّها فاطمة الهاملي لمن لا يعرفها، أول اماراتية ترعى الإبل وملقّبة "بسفيرة الأصالة". هذه الصورة حصدت الإعجاب والتقدير الكبير من روّاد مواقع التواصل الذين أشادوا بتواضع "بو خالد" الذي لبّى دعوتها بالتقاط صورة بكل صدر رحب. حالة من الغبطة المحمودة أثارت الناس الذين اطلعوا على الصور وتمنوا لو كانوا مكانها والتقوا بسموه والتقطوا معه صورة "سيلفي" مثلها تماماً، فقالوا: "كم هو جميل التواضع والأخلاق بين حكّام الامارات وشعبهم الله، يدوم الفرح والسعادة عليكم يالامارات". وعلّق آخر: "لو كل الدول العربيه فيها نفس هالصورة، ما قامت الثورات ولا شفنا حروب". وقالت مغرّدة أخرى: "الله يرزقنا بشوفة العيد مثل ما رزقج، بهجة العيد ساعات ولا شوفة الشيخ محمد بهجتها عمر". وعلّقت مغرّدة: "أنا لو نظرة منه من بعيد أشوف في ويهه الجنة، الله يحفظ بو خالد ويديمه لنا، محلاة ومحلى طيبة قلبه". إذاً زهرتنا هل تشعرين بالغبطة وتودين لو كنتِ مكان فاطمة الهاملي؟

مقالات مختارة

في يوم الأب.. هدايا من TIFFANY & CO تشعره بالفرح