Piaget تبدع في تعاونها مع مصممات من المنطقة

زهرة الخليج

  |   3 نوفمبر 2016
في خطوة ملؤها الجرأة والإبداع، تعاونت دار المجوهرات والساعات العالمية Piaget مع أربع مصممات أزياء موهوبات من المنطقة لإطلاق فعالية حصرية لمجموعة Limelight Gala Milanese في دبي. والمصممات المبدعات هن أسماء وأمينة خالد سيف، صاحبتيْ علامة AKS، ومنال الحمادي، وأسماء المطروشي، مبتكرة علامة Epiphany لطرح مجموعتها في إطار يُطبع في الذاكرة.   تمحورت الفكرة حول قطعتين أساسيّتين من مجموعة Piaget. فقد قدّمت المصمّمات ساعة Gala Milanese على أنّها قطعة تتماشى مع إطلالة الملابس الجاهزة اليوميّة في الوقت الذي صوّرن فيه الساعة Tradition المزيّنة بزخرفة décor palace كواحدة مناسبة لإطلالة هوت كوتور. وقد طوّرت كلّ من المصمّمات إطلالتين مميّزتين تشيدان بابتكارات Piaget وأهمّ ساعاتها الراقية. إطلالة الملابس الجاهزة استعملت أسماء وأمينة خالد سيف أقمشة خفيفة بما أنّ الساعة تجسّد إطلالة المرأة اليومية. فقد اعتمدتا القماش الشبكي كوسيلة للتعبير عن سوار الساعة. تألّفت الإطلالة من جاكيت ثنائية الطبقات من مجموعة الربيع والصيف ما يشير إلى تأثير "الجمع والمزاوجة"؛ فمرأة اليوم تتزيّن بقطع المجوهرات والساعات معاً. كما جاءت الألوان حيادية واتّسمت بطابعها الكلاسيكي. من جهتها، أظهرت أسماء المطروشي المرأة في حياتها اليومية، مرتدية بنطالاً ضيّقاً ذي خصر عالٍ، مع بلوزة وجاكيت بياقة ذهبية، مطرّزة ومحبوكة، سلّطت الضوء على الوصلتين الأنيقتين، الطويلتين وغير المتماثلتين، اللتين تؤطّران علبة ساعة Gala Milanese. ويمكن للمرأة اعتماد هذه الإطلالة نهاراً أو ليلاً. أمّا منال فارتكزت إلى فكرة أنّ القطعة تمتاز بالتركيب والحركة؛ لذا أتى تجسيد الحركة واجتذاب الضوء لدى التحرّك ليلقي الضوء على طابع الساعة العصري. إطلالة الهوت كوتور كانت إطلالة AKS عبارة عن تجسيد للكوتور العصري إنّما بلمسة مغايرة من خلال التنورة الجريئة الضيّقة من الأعلى التي تتّسع تدريجياً، والتي تمّ تنسيقها مع بلوزة حريرية بكمّين قصيرين. وقد ارتكزت المصمّمتان إلى الفضي بدلاً من الذهبي بما أنّ ساعة Tradition تمثّل قطعة تتخطّى حدود الكلاسيكية، فهي عصرية وجريئة. أمّا إطلالة أسماء المطروشي الثانية فكانت مرادفاً لكلّ ما هو سرمدي. فقد تألّفت من معطف يصل حتّى الركبة، صُنع من الحرير الهندي الخام الجريء باللون الذهبي الناعم. فاستعمالها للحرير الخامّ يترجم تصميم السوار لساعة Tradition. أخيراً، أرادت منال الحمادي التعبير عن طابع الهوت كوتور؛ من الدرابيه، إلى الذهب، والنور، والفستان. فقد جعلتها ساعة Tradition تفكّر بدرع مع سوارها البارز، لذا عملت على تنفيذ تأثير "الدرع" من خلال خطوط مصنوعة من الترتر، تبرز على الفستان لتعانق منحنيات المرأة.

مقالات مختارة

كوني نجمة العيد واستوحي مكياجك من النجمات