فساتين زفاف استثنائية عنوانها الأناقة العصرية

زهرة الخليج

  |   8 نوفمبر 2016
تميّز "هزار هوت كوتور" Hazar Haute Couture بفساتين الزفاف المترفة والاستثنائيّة، فبات عنواناً للأناقة والعصريّة والرومنسيّة.   في العام 1980، أسّست "هزار" أوّل مشغل و"آتلية" Atelier لها لتصميم الأزياء، ما أتاح للمصمّمة ابتكار فساتين زفاف لا نظير لها. أمّا مجموعتها الأولى فأتت وليدة تفانيها لإتقان فنّ الخياطة والتفصيل والتصميم ورسم نماذج في ألمانيا. وهنا أيضاً، في قلب أوروبا، تركت التأثيرات الغربيّة في القصّ والتفصيل بصمتها على شغف "هزار" وذوقها الشرق أوسطيّين... وعليه، أبصرت دار أزياء استثنائيّة النور.   وعلى مرّ السنين، راح مشغل "هزار" يتوسّع، فأطلق تشكيلة ضمّت مجموعات مبتكرة من فساتين زفاف امتازت بتصاميم كلاسيكيّة مع لمسة عصريّة وناعمة في آن. ولفتت مقاربتها الفريدة كذلك الأمر انتباه العديد من أفراد العائلات الملكيّة في منطقة الخليج.   والجدير ذكره أنّ "هزار" تفتخر بالترف والجودة الخالصين لتصاميمها. فكلّ قطعة أشبه بتحفة فنيّة إذ صُنعت من أفخر الأقمشة في العالم والمستوردة مباشرة من فرنسا وإيطاليا وسويسرا.عناصر سواروفسكي الماركة الأولى من أجود عناصر الكريستال وهو اختيار هزار المفضل والوحيد في ما خصّ أحجار الكريستال المُستعملة في تطريزاتها الدقيقة التي تحمل بصمتها الخاصة.   تجدر الإشارة إلى أنّ "هزار هوت كوتور" المثير للإعجاب يقدّم باقة من فساتين زفاف يفوق عددها مئتي فستان. وكلّ تصميم فريد إذ لم تُصنع منه سوى قطعة واحدة. في هذا السياق، لا تُعرض الفساتين على الملء بما أنّ التصاميم سرّية وحصريّة بشكل تامّ. وعوضاً عن ذلك، يمكن للزبائن الاطّلاع فقط على توليفة من فساتين تُختار بعناية بعدما يُحدّد ذوق الزبون وطلبه.

مقالات مختارة

الملكة إليزابيث تخرج من قصرها لأول مرة منذ شهور!