علامة"سامر حليمة نيويورك" تعلن عن أفخر متجر لألماس

علامة"سامر حليمة نيويورك" تعلن عن أفخر متجر لألماس

  لا يمكن المرور أمام متجر علامة "سامر حليمة في  نيويورك" الرئيسيّ العالميّ الجديد الواقع في قلب لندن وتحديدًا في 161 Knightsbridge دون ملاحظته، بعدما تم تصميمه بأسلوب مميز من الداخل والخارج يحاكي كافة معايير الفخامة. تصميم المتجر الهندسيّ يجمع بين...

    لا يمكن المرور أمام متجر علامة "سامر حليمة في  نيويورك" الرئيسيّ العالميّ الجديد الواقع في قلب لندن وتحديدًا في 161 Knightsbridge دون ملاحظته، بعدما تم تصميمه بأسلوب مميز من الداخل والخارج يحاكي كافة معايير الفخامة. تصميم المتجر الهندسيّ يجمع بين أسلوب مدينة مانهاتن المعاصر والهندسة المعماريّة البريطانيّة التقليديّة. إنّ زجاج نيرو العالي اللمعان والواجهات الزجاجيّة قد تمّ إنشائها من الفولاذ الصلب ضدّ الرصاص ومن حائط من الباطون المدّعم والمغطى بالحجر الأسود اللامع، بالإضافة إلى نوافذ فخمة مرفقة بنمازج لعرض المجوهرات وشاشات للديكور وستائر كاليفورنيا المصنوعة من الفولاذ بطريقة مموّجة والمصمّمة خصيصاً حسب الطلب. أمّا في داخل الطابق الأرضي والطابق الأوّل من المتجر فتتميّز التصاميم الداخليّة بسقف عالٍ من 10 أقدام (3 أمتار) وبأبواب مزخرفة مصمّمة خصيصاً للمتجر بعلاوة 7 أقدام (2 متر). إنّ هذه الأبوب المحفورة، التي يبلغ وزنها 300 كلغ، منحوتة من الفولاذ سمكه 6 ملم بطريقة عصريّة ومبتكرة والتي تعكس شعار وأسلوب علامة سامر حليمة.كما تتميّز جدران المتجر الفضيّة الناعمة بنقشات مرسومة باليد قامت بها شركة AC Matiere – والتي كلّفت مبلغ هائل من المال-  وتكتمل أناقة البوتيك بأرض لامعة مصنوعة من رخام Tundra Grey الممتاز. يتّم إنارة مجموعة مجوهرات العلامة من خلال شاشة عرض بإنارات الـLED وسقف مضاء بتقنية فنيّة وثريا جميلة مصمّمة خصيصاً للمتجر في الطابق الأرضي، هذه الثريا مصّممة من 600 قطعة من الكريستال البوهيمي المصنوع يدوياً، بالإضافة إلى ثريا أخرى في الطابق الأوّل مصنوعة من 300 قطعة من الكريستال المذهل. فقد تمّ تصميم هذه الثريات على اثر شكل الغيوم التي تحوم فوق أفريقيا حيث يتمّ العثور على الماس. ويجمع بين طابقيّ المتجر درج لولبي الشكل مصنوع من الفولاذ والزجاج المنعطف، مستوحى من ملامح أدات الحفر بالماس. يتميّز الطابق الأول بالأبواب المنحوتة يدوياً من الخشب الأفريقي التي تصل إلى جناح مخصّص للشخصيات البارزة، بالإضافة إلى وجود مكتب ومفروشات مصنوعة خصيصاً للمتجر. يمكن لزوار هذا الجناح الفخم الاطلاع على المجوهرات الراقية واستكشاف الأحجار الكريمة المستخدمة في صناعة القطع الفريدة من نوعها. يؤدي الجناح المخصّص للشخصيات البارزة إلى شرفة خارجية خاصّة مزينة بتمثالRhino Sospeso ، الذي صنعه الفنان الإيطالي المبدعStefano Bombardieri. وقد وُضِعَ هذا التمثال على الشرفة، الذي يمثّل حيوان وحيد القرن، لأنّ علامة سامر حليمة نيويوك تدعم مبادرة WWF-SA لإنقاذ حيوان وحيد القرن. إنّ مجموعة Rhino الجديدة و المستوحاة من بنية وحيد القرن القويّة والملوكية، ستتضمّن مجوهرات مصمّمة خصيصاً للرجال والنساء. كما يوجد تخطيط لصناعة ساعة سامر حليمة نيويورك والتي تعتبر قطعة أيقونية فريدة من نوعها  تُعرَض مجموعة مجوهرات سامر حليمة نيويورك المبهرة والفاخرة في علب للعرض مصمّمة من الزجاج، الفولاذ والرخام ومصنوعة في ميلان وحيث يبلغ وزن كلّ علبة 150 كلغ.   وفي هذا الإطار، قال سامر حليم، المؤسس والرئيس الإبداعي لعلامة سامر حليمة نيويوك: "يسُرُنا إعلان التفاصيل الخاصّة بمتجرنا الرئيسيّ العالميّ في 161 Knightsbridge الواقع في قلب منطقة التجارة الرائدة في لندن. يمنح هذا المتجر الزبائن الجدد والعملاء المتحمسين فرصة الإستطلاع على مجموعة مجوهراتِنَا الفاخرة والخلّابة، بالإضافة يمكنهم طلب تصميم قطع خاصّة بهم حسب الطل أو تجديد القطع الموروثة والثمينة لتصبح جديدة وفريدة من نوعها". وأضاف سامر حليمة: " تتمتع علامتنا بموقع بارز في Fifth Avenue في مدينة نيويورك بالإضافة إلى متجر في الرياض وآخر في كوالالمبور، لكن متجرنا الجديد الرئيسيّ العالميّ في لندن يُمكِّنُنَا من عرض جميع مجموعات مجوهراتِنَا. وقد اخترنا لندن لأنّها مدينة عالمية رائدة وكما تعتبر مركز للدول الأوروبيّة، للدول الاسكندنافيّة وروسيا / رابطة الدول المستقلة، بالإضاقة إلى إنّها تستقطب المتسوقين الساعيين خلف العلامات الراقية من دول الشرق الأوسط والهند وأفريقيا".   تمّ تأسيس علامة سامر حليمة نيويورك في الولايات المتحدة في العام 1999 وأصبحت شركة مجوهرات ماسية رائدة في العالم والتي تتعامل فقط بحبيبات الماس المصدّقة  من قبل GIA (المعهد الأمريكي لعلوم الحلي والمجوهرات)، حيث أن كلّ الماس المصدّق مصدره مباشرةً من المناجم المحليّة في جنوب أفريقيا ويتمّ قطع المجوهرات وتصميمها يدوياً في نيويورك. كما أنّ هذه العلامة متخصّصة بصناعة بالماس الملوّن والنادر مثل الماس الوردي، الأزرق والأصفر. تقدّم "سامر حليمة نيويورك "للزبائن مجوهرات فاخرة، قطع مصمّمة خصيصاً حسب الطلب والتي يستغرق صناعتها حوالي الأربعة إلى ستة أسابيع، وتجديد القطع الموروثة الثمينة لتصبح جديدة بالإضافة إلى الماس النادر الذي تمّ شراؤه من قبل خبراء في جمع الألماس.