محاربات في أدوار «وردية»

هديل عللوه

  |   11 أكتوبر 2019

هناك عدد من النجمات اللواتي لعبن في أفلام أدوار نساء مصابات بـ«سرطان الثدي»، فكن محاربات للمرض بأدوارهن الوردية، حيث نقلن للمشاهد مشاعر لا يمكن وصفها بالكلام فقط، وتحدثن عن خطورته وتأثيره بشلال من الأحاسيس المفعمة بين القوة والأمل والألم. وأياً كانت الحبكة الدرامية التي يتناولها الفيلم وقصته، فلا شك في أن جميعها تسهم في رفع الوعي حول «سرطان الثدي». فسنتذكر مثلاً الفنانة الجميلة سارة تشالك التي لعبت دور الصحافية جيرالين لوكاس، في فيلم Why I Wore Lipstick to My Mastectomy، وهي قصة حقيقية تسلط الضوء على تجربة لوكاس ومحاربتها مرض «سرطان الثدي» وعلاجها، وقد برعت سارة تشالك في الدور حتى ترشح الفيلم لجائزة إيمي. أما فيلم Five، باسمه المستلهم من قصة خمس نساء، فيصور بدقة ما تمر به النساء عند التعامل مع «سرطان الثدي»، سواء عند إخبار عائلاتهن أم مرحلة العلاج، وما يتطلب من شجاعة ومواجهة مع الذات، النجمات هن ليندسي فونسيكا بدور Cheyanne، وجنيفر غودين بدور Charlotte، روزاريو دوسن بدور Lili، باتريشيا كلاركسون بدور Mia Knowles، وجياني ماري تريبلهورن بدور Dr. Pearl Jarente.
أما فيلم Decoding Annie Parker، فهو يسلط الضوء على امرأتين رائعتين واحدة منهما، هي Annie Parker محاربة ضد «سرطان الثدي»، وقد نجت من السرطان ثلاث مرات بعد أن فقدت والدتها وأختها بسبب المرض ذاته، أدت دورها الممثلة الإنجليزية سامانثا مورتن، وأخرى هي عالمة الوراثة ماري كلير كينغ، التي لها إنجازات وأبحاث مهمة حول سرطان الثدي وقد لعبت دورها هيلين هنت.

مقالات مختارة

ديور تقدم تجربة استثنائية في متجر Dior Backstage في دبي مول

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث