تعرفوا إلى الإجراءات الاحترازية عند السفر من مطاري أبوظبي ودبي

تعرفوا إلى الإجراءات الاحترازية عند السفر من مطاري أبوظبي ودبي

مع تخفيف القيود على حركة التنقل والتي فرضتها ظروف التعامل مع  فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، تستعد شركات الطيران الإماراتية لإعادة إطلاق رحلات منتظمة اعتباراً من الشهر المقبل، بينما أعلنت مطارات الدولة جاهزيتها لاستقبال المسافرين، وسط تطبيق إجراءات احترازية وتدابير وقائية تضمن سلامة المسافرين والم

مع تخفيف القيود على حركة التنقل والتي فرضتها ظروف التعامل مع  فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، تستعد شركات الطيران الإماراتية لإعادة إطلاق رحلات منتظمة اعتباراً من الشهر المقبل، بينما أعلنت مطارات الدولة جاهزيتها لاستقبال المسافرين، وسط تطبيق إجراءات احترازية وتدابير وقائية تضمن سلامة المسافرين والموظفين.

مطار أبوظبي

في هذا الإطار، أعلن مطار أبوظبي الدولي عن تطبيق إجراءات احترازية منها، ارتداء جميع المسافرين للكمامات والقفازات، ذات الاستخدام الواحد في جميع الأوقات، والمحافظة على التباعد لمسافة مترين بين المسافرين في جميع الأوقات، سواء كانوا جالسين أو خلال المشي أو الوقوف. ووفق الإرشادات الأمنية الصادرة عن مجلس منظمة الطيران المدني، يمكن للمسافرين حمل معقم اليدين سعة 250 مل في الحقيبة الشخصية.

اختبار PCR

حسب الموقع الإلكتروني لمطار أبوظبي، يخضع جميع الركاب القادمين لاختبار تفاعل البلمرة المتسلل (PCR) في المطار. بعد الاختبار، سيُطلب من جميع الركاب العزل الذاتي لمدة أربعة أيام. وبعد انتهائها سيُطلب من القادمين إجراء اختبار تفاعل البلمرة المتسلل (PCR) مرة ثانية للتأكد من خلوهم من فيروس «كوفيد 19». وإضافة إلى الفحوصات، يُطلب من المسافرين القادمين إجراء الحجر الصحي لمدة 14 يوماً بعد وصولهم إلى الدولة.

مطار دبي

في مطار دبي، ومن أجل الحفاظ على متطلبات السلامة العامة والمسافة البعيدة، يُسمح فقط لحاملي تذاكر السفر بالدخول إلى مبنى المطار، وعليهم التواجد في المطار قبل أربع ساعات من موعد الرحلة، مع ضرورة ارتداء الكمامات والقفازت اليدوية. ويطبق المطار إجراءات احترازية للحفاظ على صحة وسلامة المسافرين والموظفين، وتشمل هذه التدابير، وجود زجاج شبكي وقائي عند نقاط تسجيل الوصول ومنافذ الجوازات والفحص الحراري عن بعد وقياس درجة الحرارة، وعلامات التباعد الاجتماعي، وزيادة مستويات التعقيم وفقاً للمعايير الصحية الدولية.

تعقيم شامل

من جهتها، تخطّط شركة الاتحاد للطيران لتشغيل رحلات إلى 29 وجهة حول العالم، حتى 15 يوليو المقبل. وتسمح الشركة للمسافر بحمل حقيبة يد أو حقيبة ظهر أو حقيبة حاسوب محمول، وزنها 5 كيلوجرامات. ويُطبّق ذلك على ضيوف الدرجة السياحيّة، أو درجة الأعمال، أو الدرجة الأولى. وكانت الشركة ألغت رسوم تغيير الرحلات المحجوزة قبل 30 يونيو 2020، للسفر حتى 30 نوفمبر 2020. وحرصاً على سلامة المسافرين، قامت الناقلة بتطبيق برنامج تعقيم شامل لنقاط عبور المسافرين كافة، ويشمل خدمات الطعام، التنظيف العميق للطائرات والمقصورات، والفحص الحراري، والفحص الصحي، إلى جانب خدمة الوجبات، والنقل إلى المطار، وغيرها من الخدمات.

تكثيف الإجراءات

بدورها، باشرت طيران الإمارات، بتكثيف الإجراءات الاحترازية المتبعة في المطار وعلى الطائرات، لضمان صحة وسلامة موظفيها ومتعامليها، حيث يرتدي جميع أفراد أطقم الخدمات الجوية ومشرفي بوابات الصعود إلى الطائرة وموظفي الخدمات الأرضية، الذين هم على اتصال مباشر مع الركاب، معدات الوقاية الشخصية، التي تشمل رداءً واقياً فوق الزي الموحد وحاجباً واقياً، بالإضافة إلى أقنعة الوجه والقفازات.كما تطبق الشركة برنامجاً معدلاً للخدمة على رحلاتها للالتزام بقواعد الصحة والسلامة، ويستمر تقديم الأطعمة والمشروبات للركاب في علب مغلقة لتجنب التلامس بين أفراد الأطقم والركاب أثناء الخدمة، وتتضمن العلب شطائر ومرطبات ووجبات خفيفة وحلويات.