ريهام عبد الغفور: الخضراوات والماسكات الطبيعية عناية مثالية بالبشرة

زهرة الخليج  |   28 يناير 2011

رقيقة مثل نور الفجر، نقية مثل قطرات الندى، خجولة على الرغم من ابتسامتها،البراءة تشكل ملامحها، والتلقائية تغلف كلماتها، والبساطة سر تألقها،استطاعت أن تثبت وجودها وتقف منافسة للكثيرات محتفظة بمكانة خاصة في قلوب المشاهدين،إنها النجمة المتألقة دائماً ريهام عبدالغفور، التي تبوح لنا في هذا الحوار بأجمل ما في مظهرها،وكذلك بأكثر ما يزعجها، إضافة إلى موقفها من الجراحة التجميلية وعلاقتها بالرشاقة والأناقة والجمال.


• الوصول إلى قوام رشيق هدف جميع الفنانات.. فما سر رشاقتك؟
- على الرغم من حبي للأكلات المصرية التي أقوم بطهوها، إلا أنني حريصة على اتِّباع نظام غذائي يضمن لي تناول كل ما أشتهيه، لكن بكميات قليلة لا تؤثر في وزني ورشاقتي، كما أكون أكثر حرصاً على شرب المياه طوال اليوم، وهذا كله من أجل الحفاظ على وزني.


• هل حرصك الدائم على رشاقتك كان سببه فقط عملك في الفن؟
- بالطبع لا، فالرشاقة لا تقتصر على فئة دون أخرى، بل يجب على الجميع الاهتمام بممارسة الرياضة، واتباع نظام غذائي يضمن ليس فقط الحيوية والجاذبية للمرأة، بل أيضاً التمتع بمظهر جيد وصحة أفضل.


• كيف تعتنين ببشرتك؟
- أحرص في غذائي على تناول الكثير من الخضار المفيدة لنضارة الجلد عموماً وليس بشرتي فقط، كالجرجير والبقدونس، كما أقوم بعمل ماسكات طبيعية على البشرة لتغذيتها.


• الماكياج عصا سحرية تضفي اللمسات الجمالية. فهل تعتمدين عليه في إظهار جمالك وأنوثتك؟
ـ لا أهتم بوضع الماكياج كثيراً إلا في أثناء التصوير، يعني لزوم العمل، لكن بعيداً عن الكاميرا لا أستخدم إلا القليل جداً، لأعطي فرصة لبشرتي لكي تستريح، والأهم من ذلك أنني أحب أن تكون بشرتي طبيعية وأخاف من أضرار مستحضرات التجميل.


• ما الاكسسوار الذي لا تستغنين عنه في كل مناسبة؟
- القرط والخاتم والسلسلة.


• ما المستحضر التجميلي الذي لا يفارق حقيبتك؟
- لا أستغني عن كريم النهار من «Chanel»، لأنه يرطب البشرة، ويحميها من العوامل الخارجية، مثل الشمس والهواء والأتربة.


• إلى أي حد تهتمين بتنسيق الملابس والحذاء والحقيبة والاكسسوارات من حيث اللون والطراز؟
- إلى حد كبير لأنها مسألة مهمة جداً، فكل واحد منها مكمل للآخر, أعرف أن البعض قد يرتدي أشياء غير متناسقة تماماً ولكنني لا أفعل ذلك.


• هل تفضلين الملابس الرسمية أم الـ«سبور»؟
- الـ«سبور»، ولكن طبعاً في المناسبات أرتدي الملابس الرسمية.


• هل تتبعين الموضة أثناء تبضعك، أم تعتمدين فقط على ذوقك وما يروق لك؟
- أنا أتبع الموضة، وأختار منها ما يناسبني فقط وليس بالضرورة أن تكون إطلالتي دائماً على الموضة، خاصة أن الموضة تأتينا من الغرب الذي يختلف عنَّا في بعض المفاهيم.


• الـ«نيولوك» موضة يحرص عليها البعض حتى لا يشعر الجمهور بالملل.. فما رأيك؟
- الحقيقة أن الـ«نيولوك» موضة اتَّبعها البعض. وبالنسبة إليَّ، فأنا لا أرفضها، ولكن أجدد إطلالتي بين الحين والآخر ولكن بالشكل الذي يحافظ على ملامحي وشخصيتي.


• بالمناسبة.. ما الذي لا تحبينه في شكلك.. وما هو أكثر ما تحبينه؟
- أظن أن جمهوري له الأفضلية في تحديد أجمل ما في مظهري. وأكثر ما لا أحبه هو أني أحمل كل شيء على أعصابي، وأنا دائمة التفكير، وهذا يؤرقني كثيراً، وعندما أشعر بتوتر ينعكس قلقي على بشرتي.


• في رأيك.. هل عمليات التجميل يمكن أن تحقق الجمال الدائم؟
- الرشاقة والجمال ليس بالضرورة أن يرتبطا بعمليات التجميل، ولكن من خلال أسرار بسيطة وباستخدام حِـيَــل مُعيَّنة وعادات صحية يسهل اتِّباعها، يمكن لأي امرأة الحفاظ على جمالها ورشاقتها. أما بالنسبة إلى النجمات في عالم الفن، فلكل فنانة ظروفها وشكلها، لكن في النهاية كلهن يتناسب معهن نظام غذائي أو نظام رياضي حسب الجسم. فالرياضة تساعد على إزالة التوتر، وبالتالي تجعل الفتاة تحافظ على جمالها ورشاقتها، ومن بين الرياضات المفضَّلة لديَّ شخصياً رياضة المشي.


• هل يمكن أن تطرقي باب العيادة التجميلية؟
- لا، فأنا لا أحب أن أغيّر ملامحي، لكن عمليات التجميل مفيدة لبعض الناس الذين يعانون عيباً خلقياً، أو المصابين بالاكتئاب بسبب التشوه، وفي هذه الحالة تعتبر جراحة التجميل هي الحل.


• هل تفرض عليك النجومية أشياء في المظهَر لا ترغبين فيها؟
- في الحقيقة نعم، فأنا كما قلت لا أحب الماكياج أصلاً وأستعمله في أوقات التصوير، ولكن بعض الحفلات واللقاءات تجبرني على استعماله وإن كان بشكل خفيف، وكذلك أحب أحياناً أن أمشي براحتي في الشارع وأزور أماكن عديدة، ولكن النجومية حرمتني من أشياء كثيرة، ولكنها أعطتني، في الوقت ذاته، حُـب الناس الذي لا يُعوَّض بأي ثمن.


• أخيراً.. بماذا تنصحين الأخريات لإبراز جمالهن؟
- أنا لا أنصح بالمعنى المقصود، ولكني أؤكد أن البساطة والاعتدال في كل شيء أمران مهمان في الملابس والماكياج والشَّعر، لأن المبالَغة قد تؤدي إلى نتائج عكسية، والإنسـان الجميــل أصــلاً، بلمسات بسيطة، يمكن أن يبرز جَماله، والجمَال نعمة من الله، وعلينا أن نشكره سبحانه وتعالى عليها كثيراً، ونهتم بتنمية هذا الجمال والحفاظ عليه.

 

 

المزيد على أنا زهرة:
قفطان أسماء المنور يطيح بـ "كافالي" غادة
فيفي عبده في المستشفى
"خناقة" بين غادة عبد الرازق ولوسي
أجمل تسريحات النجمات
فستان زفاف اليسا