DAS Collection: عباءات تمزج بين الشرق والغرب

زهرة الخليج  |   13 أكتوبر 2010

" بالتعاون مع شامبو برسيل للعباية"

 

لدى رؤية تصاميم DAS تلاحظين على الفور اللمسة الشبابية التي تجمع بين أصالة الشرق وابتكار الغرب. وهذا بالضبط ما أرادته الشقيقتان ريم وهند بالجافلة عندما أطلقتا ماركة DAS Collection عام 2008. بدأت الشقيقتان بتصميم العباءات لهما ولشقيقاتهما فحسب لأنهما لم تعثرا على ما يناسب ذوقهما في الأسواق، ومع الوقت اكتشفتا أن الكثير من فتيات جيلهما يعانين ذات المشلكة. فقررتا تحويل الفكرة إلى مشروعٍ متكامل فازت عنه ريم بجائزة "أفضل سيدة أعمال للعام" من قبل جوائز محمد بن راشد لرواد الأعمال الشباب لعام 2008. تعرفي أكثر إلى ريم وهند و DAS في هذا الحوار الخاص الذي أجراه موقع أنا زهرة مع هند بالجافلة.

حدثينا قليلاً عن بداية المشروع
منذ الصغر كانت ريم تتابع الموضة وقد تأثرنا في صغرنا كثيراً بوالدتنا التي كانت تصمم ملابسنا وتهتم بكافة التفاصيل. الفكرة بدأت عندما لاحظنا أن جميع العباءات الموجودة في الأسواق متشابهة ولا اختلاف بينها حسب اختلاف المزاج. فقررنا تصميم مجموعتنا الخاصة وبدأنا بالتعرف إلى خطوط الموضة السائدة وإلى خطوط كل موسم وأطلقنا مجموعة DAS الأولى في عام 2008.

من أين جاء اسم DAS؟

من الأحرف الأولى لكلمات "دفة" و"عبا" و"سويّة" وهم أنماط العباءة المختلفة التي ترتديها نساء الخليج.

ما هي اللمسة التي تميز تصاميمكما؟
نحن أول من غيرنا ستايل العباءة في الإمارات. فنحن نسافر كثيراً حول الدول العربية وأوروبا وقد استلهمنا تصاميمنا من الكثير من الثقافات التي تعرفنا إليها. وقد أحببنا إدخال خطوطٍ جديدة على العباءة لأننا كنا نعثر على خامات وأقمشة رائعة ذات ألوان مميزة وكنا نقول لماذا لا نستخدم هذه الخامات التي جمّعناها على مدى السنوات في ابتكار عباءات مختلفة؟ نحن نتبع قوانين العباءة بالتأكيد ونفخر بتصميمها التقليدي المحتشم لكننا أيضاً نحب مسايرة العصر وأخذ ما يناسبنا من موضة الغرب لتكون عباءتنا في النهاية تجمع بين المظهر التقليدي الأصيل والموضة الرائجة في الغرب.

ما هي العروض التي شاركتما بها؟
شاركنا في أسبوع دبي للموضة و"فاشن أراب إكسبو" في أبو ظبي و"ذا لاكجري فير" في لندن والأسابيع الثقافية التي نظمتها السفارات الإماراتية في بعض دول العالم.

هل برأيك الموهبة كافية لتصميم الأزياء والعباءات أم من الضرورة دعمها بالدراسة؟
في الحقيقة أختي ريم هي من درست التصميم الداخلي وأخذت دروساً في التصميم في جامعة سان مارتن في لندن. وأنا أعتبرها معلمتي. لكن حبي للتصميم هو الذي دفعني إلى التعلم وقراءة الكثير من الكتب المتعلقة بهذا الموضوع. لكن مهما درست وتعلمت أشعر أنني ما زلت بحاجةٍ للمزيد من المعرفة.

هل واجهتكما انتقادات لدى البدء بهذا المشروع؟
نعم لكنها كانت بسيطة، فكان البعض يقولون "هذا فستان وليس عباءة" لكننا نتفهم الأمر، فنحن نعيش في مجتمعٍ لا يتقبل التغيير بسهولة.

ما هو مستوى الأسعار لديكم؟
بالنسبة للعباءات الكاجوال الأسعار تتراوح بين 1500 إلى 4000 درهم، أما عباءات الهوت كوتور فأسعارها بين 4000 إلى 7000 درهم.

إلى أين ترغبين الوصول في تصميم العباءة؟
أرغب في تغيير لون العباءة بالكامل. فاللون الأسود جميل وهو اللون التقليدي لكنني أحب أن أدخل ألواناً أخرى على تصميم العباءة.

لماذا لا نرى مصممين رجالاً للعباءة في الخليج؟
لأننا تربينا في مجتعٍ لا يقبل هذه الفكرة. فالعباءة أكثر ارتباطاً بالمرأة ومن الصعب أن يفهم الرجل احتياجات المرأة فيما يتعلق بستايل العباءة وأن يعرف ذوقها.

هل تختلف عباءة رمضان عن العباءة اليومية؟
كلا، لكن ألاحظ أن الكثير من الأوروبيات يلجأن إلى شراء العباءة في شهر رمضان وخاصةً في الخليج لمحاكاة أسلوب الحياة خلال رمضان ومن الجميل أن نرى إقبالاً من الغرب على ارتداء العباءة. بالإضافة إلى أن عباءة رمضان يجب أن تكون بسيطة وذات ألوان هادئة.

متى ستصدر مجموعتكما المقبلة؟
أطلقناها في 2 سبتمبر/ أيلول

من هو مصممك المفضل؟
أحب تصاميم ألكسندر مكوين وآردم وماثيو ويليامسون.

ومن هي السيدة الشهيرة التي تودين أن ترتدي تصاميم DAS؟
الشيخة موزة المسند لأنها مثال المرأة الخليجية الراقية.

أين يمكن أن نجد تصاميم DAS؟
في بوتيكنا في دبي وعلى موقعنا على الإنترنت: http://www.dascollection.com/ وفي متجر هارودز في لندن.