هل يضر العصير بجمالك؟

نوال العلي

  |   25 فبراير 2011

من لا يحب الاستمتاع بمذاق ومظهر كأس طويل يحتوي على عصير بألوان براقة وطعم حلو؟ لكن قد تكون كثير من هذه العصائر ضارة بصحتك وجمالك، في نفس الوقت، البعض الآخر منها صحي ويحتوي على الكثير من الفيتامينات. لنلقي نظرة على إيجابيات وسلبيات بعض أنواع العصير.


الخيار الأسوأ: الكوكتيل
كثير منا من يشرب الكوكتيل معتقداً بأنه خيار صحي. لكن، كما يقول الخبراء، يحتوي الكوكتيل على كمية قليلة من العصير الحقيقي، بينما المكونات الحقيقية هي الماء والسكّر. وإذا أردنا المقارنة، فهذه الكوكتيلات تشبه في فائدتها الغذائية العصائر المعلّبة. كما يحذّر الخبراء من خطر السمنة بسبب هذا النوع من الغذاء.


الرمّان هو الحل
إذا كان الكوكتيل غير صحيّ، إضافة إلى أن بعض أنواع عصائر الفواكه تحتوي على نسبة عالية من السكّر مثل عصير التفاح، فالحل هو عصير الرمان. ورغم أنه يحتوي على نسبة عالية من السكر والسعرات الحرارية، إلا أنه هذا العصير يزوّد الجسم بنسبة عالية من مواد مضادة للأكسدة، ما يزيد من مقاومة شحوب البشرة والتجاعيد. إضافة إلى عصير الرمان، ينصح الخبراء بشرب عصير كل من التوت، والعلّيق، والكرز، والعنب الأحمر، والبرقوق.


هل عصير البرتقال صحي فعلاً؟
عندما يأتي الأمر إلى عصير البرتقال، لن يختلف اثنان على أنه عصير صحيّ. لكن هو هو فعلاً كذلك؟ الأمر الجيد أن هذا العصير يحتوي على نسبة عالية من فيتامين سي، ما يغذّي جهاز المناعة، إضافة إلى غناه بالكالسيوم وفيتامين دي، ما يقوي العظام. أما بالنسبة للسعرات الحراريّة، فيحتوي على سعرات أقل بقليل من عصائر العنب والكرز. لكنه يحتوي على نسبة أقل من مواد مضادة للأكسدة.


عصير الخضار: الخيار الأفضل
أفضل طريقة للحصول على فوائد الخضار هي بشرب عصيرها. فمثلاً، تبيّن أن عصير الليكوبين المخلوط مع البندورة يقلل من احتمال الإصابة بأنواع من السرطان. ومع أنه يمكن للعصير أن يرفع ضغط الدم، تساعد أنواع العصير التي تحتوي على لب الخضار على التحكم بالجوع. كما أن عصير الخضار يحتوي على نسبة أقل من السكر والسعرات الحرارية بالمقارنة مع عصير الفواكه.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث