إليسا: "عا بالي صير ماما مثل الماما"

رحاب ضاهر - بيروت  |   14 مارس 2011

تعتبر إليسا من أبرز الفنانات العازبات على الساحة. ورغم تصريحاتها الدائمة برغبتها في الزواج وتكوين عائلة وإنجاب أطفال، إلا أنّ إليسا لا تزال حتى اليوم "تحت نصيبها"، وتحلم بالفستان الأبيض الذي ارتدته فقط في فيديو كليب أغنية "عا بالي". الزواج والإنجاب أمنية تعبّر عنها إليسا دوماً من دون تردد أو خجل. وسبق لها أن صرّحت في أكثر من لقاء أنّها مع الإنجاب من دون زواج لو وجد قانون مدني يحمي حقوق المرأة. لكنّها عادت وأوضحت أنّ الإنجاب من دون زواج ضد العادات والتقاليد، وهي ترفض القفز فوق العادات بل تحترمها.


إليسا التي "عا بالها أن تكون أم مثل أمها" صرّحت في برنامج "أبشر" منذ فترة بأنّ صداقة خاصة تربطها بوالدتها التي تبادر بالدعاء لها عندما تشاهدها. فيما إليسا ـ وكما قالت ـ تفضّل أن تدعو لها والدتها عندما لا تكون موجودة لأنّها تتأثر كثيراً. ودائماً ما تدعو لها والدتها: "تمسكي التراب يقلب ذهب بإيدك". وعلّق نيشان يومها قائلاً "قصدها لازوردي"، غامزاً من قناة إليسا التي كانت الوجه الإعلاني لماركة "لازودي". فأكّدت إليسا على كلامه بأنّ دعوة أمّها تحقّقت فعلاً. ورغم أنّ إليسا نادراً ما تتحدث عن والدتها أو تظهر معها في الإعلام، إلا أنّ كاميرا "أنا زهرة" استطاعت الحصول على صور خاصة تجمع إليسا بوالدتها في حفلة عشاء تعرضها لقرائها في مناسبة قرب عيد الأم، على أمل أن تتحقّق أمنية إليسا وتكون "ماما" العام المقبل.