مطربات لبنانيات ينافسن في حب مصر

دعاء حسن ـ القاهرة  |   23 فبراير 2011

في ما يشبه المباراة الغنائية، انتهزت مجموعة من المغنيات اللبنانيات أحداث الثورة المصرية لتقديم أغنيات وطنية لتشتعل المنافسة بينهن على حب مصر وشعبها. وأوّلهن نانسي عجرم التي اغتنمت الفرصة لتصوير أغنية "وحشاني يا مصر موت" التي كانت قد سجلتها منذ عام. وتبحث نانسي حالياً عن مخرج يصوّرها لتقوم بطرحها وإهدائها للشعب المصري كهدية لنجاح الثورة.


وتنوي المطربة اللبنانية نوال الزغبي تصوير أغنية "هنا القاهرة" التي وردت في ألبومها الجديد "معرفش ليه" الذي طرحته مؤخراً. والأغنية تتناول جمال القاهرة وتقاليدها وطيبة شعبها.


كما انتهت الفنانة اللبنانية كارول سماحة من تسجيل أغنية "المصري يا بو دم حامي" وستهديها إلى شباب الثورة المصرية. والأغنية من كلمات الشاعر أيمن بهجت قمر، وألحان محمد يحيى، وتوزيع محمد مصطفى. ومن المقرر أن تصوّرها كارول خلال الأيام القليلة المقبلة داخل مصر.


وطرحت اللبنانية دوللي شاهين أغنية الفنانة القديرة شادية "يا حبيبتي يا مصر" لكن بصوتها. إذ غنتها في أحد البرامج عبر صفحتها على "فايسبوك" تعبيراً منها عن الأحداث التي تشهدها مصر حالياً.
وفي الوقت نفسه، قررت اللبنانية نيللي مقدسي إعادة تسجيل الأغنية "يا حبيبتي يا مصر" بصوتها. كما قررت تصويرها بطريقة الفيديو كليب.