الفستان الأسود القصير: من فضيحة كوكو شانيل إلى أيقونة أودري هيبورن

د ب أ  |   26 يونيو 2011

سأل الرجل: "سيدتي، على مَن ترتدين هذا الفستان حداداً؟". فأجابت المرأة :"عليك، سيدي".


هذه المرأة هي مصممة الأزياء الشهيرة كوكو  شانيل، والتي كانت ترتدي حينها فستان أسود قصير من تصميمها. ولم يكن من المتوقع أن يُحدث هذا الفستان ذو القصَّة البسيطة ولونه العادي كل هذه الضجة التي أثارها فيما مضى ويثيرها اليوم وسيثيرها بالطبع في المستقبل أيضاً. وليس أدل على ذلك من أن هذا الفستان يظهر في تشكيلة عددٍ لا حصر له من المصممين في الوقت الحالي. ولكن لماذا؟


كوكو شانيل وفضيحة الفستان الأسود القصير
في عام 1926 طرحت شانيل الفستان الأسود القصير في الأسواق، واشتهر بالاختصار LBD والذي يعني «little black dress»، وآنذاك كان هذا الفستان بمثابة فضيحة. وأوضحت البروفيسورة غريت زايمور، أستاذة تصميم الأزياء بجامعة الفنون بالعاصمة الألمانية برلين، سبب تصميم شانيل لهذا الفستان، قائلة :"صممته شانيل لترتديه النساء اللائي فقدن أزواجهن في الحرب العالمية الأولى، ليعبرن به عن حزنهن عليهم، ولكن ليعبرن أيضاً عن تطلعهن للمسقبل".

وأوضح غيرد مولر تومكينس، الخبير بمعهد الموضة DMI بمدينة كولونيا الألمانية، التناقض بين اللون والقصّة الذي كان سبباً كوكو شانيلفي اعتبار الفستان كفضيحة، قائلاً :"بهذا الفستان عبرت الأرامل عن حزنهن من ناحية، وعن استعدادهن لعلاقات عاطفية جديدة من ناحية أخرى". ويرى أنطونيو مانسينيللي، مؤلف كتاب عن كلاسيكيات الموضة، أن هذا الفستان يجسد "التناغم التام بين الرغبة والراحة، بين الفخامة والصرامة، بين النقائية والخيال".

أودري هيبورن وإطلالة أيقونية
ومنذ ذلك الحين ترتديه جميع نجمات هوليوود، ومن المرجح أنه ليست هناك نجمة من نجمات هوليوود لم تطل ذات مرةٍ بفستان أسود قصير. ويرجع الفضل في شهرة هذا الفستان إلى النجمة العالمية أودري هيبورن التي أطلت به عام 1961 في فيلمها الشهير "إفطار عند تيفاني"، وكانت ترتدي معه قبعة وقفازات وأقراط لؤلؤية.

وتفسر زايمور سبب الشهرة الكبيرة التي يحظى بها هذا الفستان قائلة :"الفستان الأسود القصير هو سلاح المرأة المناسب لكل الأغراض، إنه الإجابة على السؤال :«ماذا ينبغي أن أرتدي؟»". وأضافت زايمور :"مع الفستان الأسود القصير تبدو المرأة أنيقة وواثقة من أسلوبها في جميع المناسبات، بدءاً من حفلات الكوكتيل وحتى اجتماعات العمل".

تعريف الفستان الأسود القصير

ولا يوجد تعريف واضح لماهية الفستان الأسود القصير. ولكن يمكن وضع تعريف أساسي له؛ فهو ضيق وذو قصَّة ملتصقة بالجسم ويصل طوله إلى الركبتين كحد أقصى.

وتقدم هذه الصفات للمرأة فرصة إجراء تعديلات على الفستان تبعا لذوقها الشخصي. ويطل الفستان الأسود القصير بطابع مختلف؛ حيث يحمل طابعاً كلاسيكياً لدى Chanel، وطابعاً لعوباً لدى MiuMiu، وطابعاً متفرداً لدى Galliano.


موديلات وستايلات
وتضم التشكيلات الحديثة مجموعة كبيرة من الفساتين السوداء القصيرة والتي تتنوع فيما بينها من حيث القصَّة والحليات، فعلى سبيل المثال يطل الفستان بموديلات ذات فتحة رقبة على شكل حرف V وتزدان بالترتر، أو بموديلات ذات فتحة بوستير أو كرانيش أو على شكل شبه منحرف أو بموديلات بتصميم الاسترتش أو بموديلات بسيطة وفضفاضة.

وتستطيع المرأة أن تضفي طابعاً شخصياً على جميع هذه الموديلات، وبذلك يمكن أن يصبح كل فستان أسود قصير قطعة متفردة، ويقول أندرياس روزه، مستشار المظهر في ألمانيا: "يمكن للمرأة تنسيق الفستان مع إكسسوارات كثيرة، كشال ذي طابع مميز وحُلي جذابة وحزام عريض وقفازات طويلة".


الشخصية أهم من الفستان
خبير الموضة الألماني مولر تومكينس يقول إن تأثير الفستان الأسود القصير لا تحققه كل امرأة، معللاً ذلك بقوله :"بسبب الخامة واللون يتراجع المظهر الخارجي للفستان، ويأتي تعبير المرأة وإشراقها في المقدمة. فمن لا يمكنها أن تفي بذلك، فربما يثير مظهرها الضحك". ويتفق ماسينيللي مع هذا الرأي ويقول :"الفستان الأسود القصير يتوحد مع المرأة التي ترتديه".

لتفوزي بفستانٍ أسود رائع من تـصامـيـم "بو" الـشـهيرة، اشتركي في مسابقة ني?يـا للأزياء البيضاء والسوداء على الانترنت.
اضغطي هنا

للمزيد:

صور: تسريحات شعر لا تنسى
فيديو: كيف تبيضين أسنانك قبل زفافك