مذيع مصري يتهم وفاء الكيلاني بالسرقة

دعاء حسن ـ القاهرة  |   1 نوفمبر 2010

تقدم الإعلامي المصري سعيد علام بدعوى قضائية ضد المذيعة وفاء الكيلاني يتّهمها بسرقة فكرة واسم برنامجه "بدون رقابة" الذي قدمه على التلفزيون المصري تسع سنوات من العام 1997 حتى العام 2005.
وأكد سعيد علام لـ "أنا زهرة" أنّه تقرر النظر في الدعوى يوم الخميس 23 كانون الأول (ديسمبر) المقبل. وأوضح أنه طالب في الدعوى بحماية حقوق الملكية الفكرية. وأضاف أنّ قناة "القاهرة والناس" أعادت بث حلقات البرنامج الحواري الذي قدمته وفاء الكيلاني خلال رمضان ويحمل عنوان "بدون رقابة" وهو من إنتاج شركة "داي دريمز برودكشن" اللبنانية.


وأضاف: "كانت قناة LBC اللبنانية تبثه منذ عام في انتهاك واضح لميثاق الشرف الإعلامي وحقوق الملكية الفكرية، وفي محاولة للاستفادة من تاريخ وسمعة برنامج "بدون رقابة" الأصلي. من ناحية أخرى، اعتمدت مقدمة البرنامج في حلقاتها السابقة على تناول أخبار وفضائح وخلافات خاصة لشخصيات معروفة بهدف كسب جماهيرية بين فئات الشرائح الاجتماعية التي تهتم بهذه الموضوعات. ما أدّى إلى اقتران اسم "بدون رقابة" بالفضائح والقصص الغامضة في ذهن المشاهد. وبالتالي، أدى إلى تشويه سمعة واسم وتاريخ برنامج "بدون رقابة" الأصلي. وقد اهتميت طوال بثه بالقضايا الهامة والجادة، واستضفت أهم الشخصيات المرموقة والخبيرة في الموضوعات التي تناولتها".


وعن السبب الذي دفعه إلى رفع الدعوى في هذا التوقيت على رغم عرض البرنامج منذ أكثر من عامين، أكد أنّ السرقة هي الدفاع الأساسي وراء مقاضاته البرنامج، خصوصاً بعدما عُرض على قناة مصرية هي "القاهرة والناس".
وعما إذا كان الجدل والانتقادات التي أثارها البرنامج وراء اتخاذه تلك الخطوة، أكّد: "بالطبع، البرنامج قائم على الفضائح، وهو يشوه اسم وتاريخ البرنامج الأصلي". وأشار إلى أنّه كان يمكن أن يتغاضى عن الدعوى إذا كان البرنامج هادفاً أو أعجب الجمهور، لكن "على العكس تماماً. هو تشويه لسمعة البرنامج الأصلي الذي قدمته".

 

للمزيد
http://www.anazahra.com/celebrity/interviews/article-5819
http://www.anazahra.com/celebrity/news/article-75