كوني عصرية بحقيبة "كلاتش" صغيرة

زينة حداد - بيروت  |   4 نوفمبر 2010

تنتشر بين الفتيات اليوم حقيبة "كلاتش" أو (clutches) العملية والتي يمكن إرتداءها في مختلف المناسبات سواء في الأفراح أو الأحزان. اللافت أن "كلاتش"، ليست حقيبة ظهرت اليوم في عالم الموضة، بل يعود تاريخ ميلادها قبل عشرات السنوات.

 

يجمع غالبية مصمّمي الحقائب والأزياء، أن "كلاتش" حقيبة لها رونقها الخاص ومكانتها عند المرأة التي تبحث عن الأناقة والجديد في "ستايلها" والتي تواكب صيحاتالموضة. وقد قدّمت أهمّ الماركات العالمية للحقائب مجموعات مميزة من "كلاتش" مثل "فاندي" و"لويس فيتون" و"ديور" وشانيل"، وفي أسبوع الموضة الأخير في باريس الذي أسدل الستار عليه قبل أيام، لفت وجود حقائب "كلاتش" عالمية راقية ومشغولة ومرصعة بالستراس وغنية بالتفاصيل الدقيقة التي تبدي الحقيبة ، وبألوان وخامات متعددة ومنوّعة. تعود اليوم حقيبة "كلاتش" ذات اللون الأحمر اللماع أو المطبّع بجلد النمر إلى الواجهة مجدداً، وكأن الحقيبة جوهرة تبرق كلّها كيفما إتجهت المرأة.

 

حرب
تعرّف مصممة الأزياء اللبنانية المعروفة سارة بيضون أن "كلاتش" هي كل حقيبة تُمسك باليد ومن دون سلاسل، وتلفت إلى أنها ليست وليدة اليوم بل كانت رائجة منذ زمن طويل أيّ خلال الحرب العالمية الأولى والثانية، لأن الحقائب لم تكن تصنّع كثيراً في ذلك الوقت، بالاضافة إلى أن الموالد الجلدية لم تكن تتوفر بكميات كبيرة وإنشغل الناس بالحروب وتأثيراتها بدل إتباع خطوط الموضة. تشير المصممة الشابة إلى أن حقيبة "كلاتش" الصغيرة هي موضة اليوم الأكثر إنتشاراً بين الصبايا على إختلاف إعمارهن وحتى شكل أجسادهن. في السابق كانت حقيبة "كلاتش" الكبيرة هي سيدة الموقف، بينما اليوم تتجّه الأنظار إلى الحقائب الصغيرة التي تضع فيها المرأة لوازمها الأساسية فحسب كالاموال والموبايل.

 

ألوان
تلفت بيضون إلى أن الألوان الكلاسيكية هي الأكثر رواجاً في حقيبة "كلاتش" كالاسود والفضي والذهبي، ويمكن للمرأة العصرية والمميزة أن تلفت النظر إذا إرتدت "كلاتش" لونه أحمر لمّاع مع فستان أسود، فتدلّ المرأة على أنها في قمّة أناقتها وجمالها وملفتة للنظر. توضح بيضون، التي ساعدت مجموعة من النساء السجينات على إظهار براعتهن في تصميم الحقائب، أن "كلاتش" حقيبة كانت لكل المناسبات الرسمية والأعراس، لكن اليوم لم تعد كذلك، بل أصبحت حقيبة يومية عملية يمكن للمرأة أن تلجأ إليها في النهار أو الليل لأنها سهلة الحمل وعملية في الوقت نفسه.

 

موديلات
تلفت بيضون إلى أن "كلاتش" اليوم متوفر بعدّة موديلات ويزيّن برسمات الطرقات والخرائط والأحرف الكبيرة اللاتينية والعربية والصينية والانكليزية التي تجعل من الحقيبة لوحة فنية تحتاج وقتاً طويلاً لتنفيذها. في هذا الاطار، تشير بيضون إلى أن "كلاتش" حضر في كل مجموعاتها منذ بداية عملها لغاية اليوم، لأنه الأكثر رواجاً بين الفتيات والطلب عليه كبير، وقد صمّمت حقائب "كلاتش" عن الفنانة صباح وأغانيها التي كانت معروفة في ستينات القرن الماضي ولقيت إعجابها ولفتت نظر الفنانة الكبيرة التي إختارت واحدة منها، كذلك طرحت مجوعات عن الفنانة أم كلثوم وزيّنت الحقائب بإسمها بطريقة جميلة وجديدة. توضح الشابة أن "كلاتش" يعرف تطورّاً مهماً حالياً، ويمكن للمصمم أن يبدع فيه إن كان من ناحية الشكل أو الألوان المستخدمة أو حتى الأقمشة التي تدخله، خصوصاً الاكسسوارات التي تزيّنه مثل الشواروفسكي والخرز والحديد والستراس... وكذلك تكون مفتاح الحقيبة ألوانه متعددة مثل الذهبي والفضي والمزيّن بالأشكال الغريبة.

للمزيد

لا غنى عن الحقيبة السوداء

مختارات من أجمل حقائب الـكلاتش

تعلمي كيفية الاعتناء بحقيبتك