أفضل وأسوأ 10 صيحات في موضة عام 2010

أفضل وأسوأ 10 صيحات في موضة عام 2010

بعد 12 شهراً من عروض الأزياء وأسابيع الموضة والإطلالات على السجادة الحمراء، حان الوقت للكشف عن الصيحات التي صمدت ونجحت في البقاء متربعة على عروش الموضة وتلك التي فشلت في تحقيق نجاحٍ يذكر وكان مصيرها قعر خزانتك أو مركز إعادة التدوير.ما هي الصيحات...

بعد 12 شهراً من عروض الأزياء وأسابيع الموضة والإطلالات على السجادة الحمراء، حان الوقت للكشف عن الصيحات التي صمدت ونجحت في البقاء متربعة على عروش الموضة وتلك التي فشلت في تحقيق نجاحٍ يذكر وكان مصيرها قعر خزانتك أو مركز إعادة التدوير.
ما هي الصيحات الناجحة وتلك الفاشلة في موضة 2010؟ سأخبرك الآن.


صيحة ناجحة: لون الكاميل
كان لون الكاميل نجم الألوان بلا منازع، وقد تعزز هذا النجاح بشكلٍ خاص مع موسم الخريف والشتاء حيث طغى لون الكاميل على الكثير من الأزياء. الجميل في هذا اللون أنه يناسب جميع الأعمار وألوان البشرة المختلفة وهو يضفي الكثير من السحر والشياكة على الإطلالة مما يجعلك تبدي كـ"ليدي". فلا تترددي في ارقتناء هذا اللون لأنه بالتأكيد سيبقى مسيطراً في موضة العام القادم.


صيحة فاشلة: التيجان
رأينا هذا العام الكثير من الشهيرات يرتدين تيجاناً على رؤوسهن في محاولةٍ يائسة ليبدين كأفرادٍ من عائلةٍ مالكة. وللأسف فإن هذه الموضة الفاشلة كانت خياراً لأسماء كبيرة أمثال باريس هيلتون وكيتي برايس وكيرا نايتلي اللواتي ربما كنّ يحاولن خلق سحر إطلالة أودري هيبورن الشهيرة في فيلم Breakfast a Tiffany's إلا أنهن فشلن فشلاً ذريعاً في هذا. فالتيجان خلقت لتكون على رؤوس الملكات والأميرات أو على ألعاب الباربي فقط.


صيحة ناجحة: الإطلالة العسكرية
هذه الصيحة ليست بجديدة فهي مفضلة لدى دور أزياءٍ عريقة مثل بالمان وجان بول غوتييه. لكنها هذا العام انتشرت انتشاراً واسعاً في موضة المعاطف والأحذية والحقائب. وباتت أساسيةً في خزانة أي سيدة تساير الموضة. وستجدينها اليوم في الكثير من المتاجر أثناء تسوقك وعلى أجساد الكثير من الشهيرات حول العالم مثل كايلي مينوغ وكيم كارداشيان. وهي صيحة كفيلة بأن تمنحك مظهراً قوياً وجريئاً وأنثوياً في وقتٍ واحد. فتحية لهذه الصيحة الصامدة.


صيحة فاشلة: السراويل الجلدية القصيرة
هناك قواعد معينة وبسيطة لارتداء الجلد. فجاكيت جلدية قصيرة مع زيٍ بسيط أو فستانٍ قصير ستبدو رائعة. لكن الكارثة تكمن في ارتداء قميصٍ جلدي أو سروالٍ جلدي قصير. وللأسف فقد حاولت الكثير من دور الأزياء والمتاجر تطبيق هذه الصيحة هذا العام إلا أن مصيرها كان البقاء على الرفوف وليس في خزائن محبات الموضة.


صيحة ناجحة: تنانير وفساتين الماكسي
عادت موضة السبعينات الهيبية للظهور بقوة هذا العام مع تنانير وفساتين الماكسي الطويلة التي تمثل ستايل البوهو- شيك. وهي موضة سهلة ويمكنها ارتداؤها بسهولة، كما أنها تمنحك أنوثةَ لا تضاهى. سادت هذا الصيف تنانير وفساتين الماكسي الطويلة ذات الأقمشة المطبّعة بالورود أو الأشكال الهندسية الناعمة ومن المتوقع أن تستمر هذه الموضة إلى العام القادم. وتعتبر مصممة المجوهرات وأيقونة الموضة نيكول ريتشي سفيرةً لهذه الصيحة ومتابعة وفية لها.


صيحة فاشلة: أحذية الـ"قبقاب"
أو ما يسمى بالـ Clogs. ربما كانت هذه الصيحة دارجة أيام مسلسل غوّار. إلا أنها بالتأكيد لم يعد لها مكان اليوم. ربما ستناسبك إن كنت تصنعين الجبنة وترتدين الزي التقليدي في هولندا لكن ثقي بي لن تكوني محط الأنظار بارتدائك لهذه الأحذية في مناسبةٍ ما. أعتقد أن السبب في فشل هذه الصيحة هو أن هذه الأحذية ليست بصندل وليست "اسكربينة"، فما هي إذاً؟


صيحة ناجحة: الدانتيل
نعم، الدانتيل أو الـ Lace من أنجح صيحات هذا الموسم وكان مفضلاً لدى الكثير من الفنانات أمثال ريهانا ونجوى كرم وهيفا وغيرهن. فهذا القماش مثالي للسهرات والمناسبات الرسمية ويمكن تطبيقه على الملابس والأحذية والحقائب. وهو وصفة سحرية لإضفاء أناقة فورية على إطلالتك. وكانت الفساتين القصيرة والكنزات ذات الظهر المطرز بالدانتيل الأكثر شعبيةً هذا العام في ألبسة السهرة. كما كان للمخمل أو الـ Velvet أيضاً عودة قوية هذا العام في فساتين السهرة.


صيحة فاشلة: الملابس الداخلية كملابس خارجية
الصدرية والـ Babydoll خلقوا لنرتديهم تحت الملابس وليس فوقها. لكن وجدنا هذا العام الكثير من عروض الأزياء التي قدمت الصدرية كبديلٍ عن القميص أو الكنزة وهو أمرٌ مبالغٌ فيه بالتأكيد وغير مستحب. وتعتبر هذه الصيحة مفضلةً لدى دار Dolce & Gabbana والمغنية مادونا. لكن كان مصيرها الفشل والاندثار هذا العام ولم تنجح في كونها أكثر من مجرد فانتازيا لا محل لها على أرض الواقع.


صيحة ناجحة: الجينز ثم الجينز
أعرف أنك قد تستغربين من ورود الجينز في هذه اللائحة لكن هذا القماش البسيط الذي يرتديه جميع الناس حول العالم يستحق كل الاحترام والتقدير في عالم الموضة. فهو حاضرٌ دوماً في المناسبات العادية وحتى في السهرات بألوانٍ وقصاتٍ لا تعد ولا تحصى. من سروال الـ"سكيني جينز" إلى الجاكيت القصيرة إلى القمصان والتنانير إلى الحقائب والأكسسوارات. جميعنا نحب الجينز... بل نعشقه ونختاره عاماً بعد عام!


صيحة فاشلة: جزمات الـUGG
نعم لا زالت هذه الجزمات مرفوضةً لدى الكثير من النساء، وخاصةً تلك المغطاة بالفرو التي تذكرنا بمخلوقٍ كرتوني. تجنبي هذه الموضة العام القادم لأنه لم يُكتب لها النجاح هذا العام.