ملائكية الأبيض وغموض الأسود

زهرة الخليج  |   2 أغسطس 2012

كان للبدلة الكلاسيكية أو التوكسيدو حضورٌ قوي على السجادة الحمراء وكانت خيار النجمات. بعضهن اخترن اللون الأسود والبعض الآخر اللون الأبيض. لكن من برأيك المنتصر في معركة الموضة هذه؟ الأسود أو الأبيض؟
كما نعلم جميعاً الأبيض هو لون الصيف الأول بلا منازع، فحال ارتدائه ستشعرين بالانتعاش والتفاؤل، وربما هذا ما جعل الكثير من جميلات هوليوود يخترن البدلة البيضاء الرسمية ليظهرن بها على السجادة الحمراء. فهي أنيقة ومريحة بالإضافة إلى أن التناقض بين لونها الأبيض ولون السجاة الأحمر يجعلها تبرز وتجذب الأنظار. ولذلك اختارتها كل من كايتي بيري وإسمس آدامز وكايت هادسن.
أما الأسود فهو ملك الألوان وكفيل بإضفاء ثقلٍ ورقي على أي إطلالة، خاصةً إن كانت مزينة ببعض الأجحار البراقة أو بدبوسِ من الأحجار الكريمة. البدلة السوداء لاغنى عنها هذا الموسم وكانت خيار نجماتٍ شهيرات كريهانا وفيكتوريا بيكهام وجينفر آنيستون.


في كل موسمٍ يكون هناك قطعة مميزة يجب أن تزيديها على محتويات خزانتك والبدلة السوداء أو البيضاء هي ما عليك اقتناؤه هذا الموسم. والجميل فيها أنه يمكنك ارتداء الجاكيت لوحدها مع سروال جينز أو تنورة. أو ارتداء السروال لوحده مع كنزة أو قميصِ وحزامٍ بلونٍ زاهٍ. أي أنها تمنحك الكثير من الخيارات وإطلالاتٍ متعددة، لذلك فهي استثمارٌ ناجح.
ولعل أشهر من صمم البدلات النسائية هو دار الأزياء الفرنسي الشهير كوكو شانيل. إذ حققت المصممة كوكو شانيل ثورةً في عالم الموضة في عشرينات القرن الماضي عندما أضفت على البدلة الرجالية لمسةً أثوية رائعة وقدمتها في عروضها التي انتقدها البعض لأن السراويل لم تكن تعتبر ملائمة للنساء في ذلك الوقت. لكن البدلة البيضاء اليوم تعتبر من أهم القطع لدى دار شانيل.
من برأيك ارتدت البدلة بأجمل طريقة؟ شاركينا برأيك.