تأجيل محمود درويش بسبب الأحداث

ياسر المصري - دمشق  |   5 أبريل 2011

يبدو أنّ الأحداث التي شهدتها سوريا انعكست سلباً على الدراما. إذ علمت "أنا زهرة" أنّ أسرة مسلسل "في حضرة الغياب" الذي يتناول سيرة الشاعر محمود درويش، قد أجّلت تصوير المرحلة الثانية التي بدأها المخرج نجدت أنزور في مناطق الساحل السوري. لكنّ هذا التأجيل لن يستمر مع عودة الحياة الطبيعية إلى الشارع السوري.
وكان فريق العمل قد عاد مؤخراً إلى دمشق، خصوصاً أنّ الفنان فراس ابراهيم الذي يجسد شخصية درويش، ومنتج العمل أرادا المشاركة في المسيرات التي انطلقت تعبيراً عن الولاء للوطن وللرئيس بشار الأسد.
وفي هذا الخصوص، كان الممثل السوري قد طالب السوريين بالمحافظة على البلد، متمنياً ألا ينجرف الناس وراء المؤامرات التي تحاك ضد سوريا وأمنها. وأشار إلى أنّ السوريين أناس واعون، يحبون بلدهم ومعروفون بتماسكهم الاجتماعي، وأنّ هناك حباً كبيراً يكنّونه للرئيس بشار الأسد المحب الأول للتغيير والإصلاح.