ياسر جلال يتخلّى عن رشدي أباظة

دعاء حسن ـ القاهرة

  |   12 أبريل 2011

قرّر ياسر جلال عدم تقديم سيرة رشدي أباظة على رغم ترشيحه للقيام بدور "الدنجوان" في أكثر من عمل.
وأكد الممثل المصري لـ "أنا زهرة" بأنّه قرر بشكل نهائي عدم تجسيد شخصية رشدي أباظة في أي عمل، مبرراً ذلك بأنّه يرى أن شخصية "الدنجوان" ثرية تمر في العديد من المراحل، وتحتاج إلى ميزانية كبيرة وديكورات ضخمة، مشيراً إلى أنّ وضع الدراما لا يسمح حالياً بتجسيد هذه الشخصية. وأشار إلى أنّ بعضهم عرض عليه تقديم مسلسل "الدنجوان"، وخصوصاً في الفترة التي توقفت فيها الحركة الفنية بسبب الثورة المصرية، لكنّه تراجع ورفض المتاجرة بتلك الشخصية في ذلك الوقت بالتحديد.


وفي الوقت نفسه، أكّد جلال بأنّ شخصية الفنان الراحل أنور وجدي تغازله لتقديمها في عمل تلفزيوني، لكنّه لم يحدّد موقفه النهائي حتى الآن.
من ناحية أخرى، ينشغل ياسر جلال بتصوير أكثر من مسلسل. إذ يصوّر حالياً دوره في الجزء الثالث من مسلسل "لحظات حرجة" حيث يجسد شخصية طبيب يدعى سليم، يهوى تعدّد العلاقات النسائية.
وأعرب عن سعادته بالمشاركة في هذا المسلسل الذي وصفه بأنه يختلف عن الدراما السائدة، مؤكداً بأنّه يتمتع بمذاق مختلف سواء في التصوير أو الأحداث. كما يشارك في مسلسل "سمارة" مع غادة عبد الرازق ولوسي. والعمل سيناريو وحوار مصطفى محرم، وإخراج محمد النقلي، بالإضافة إلى مشاركته في مسلسل "نور مريم" مع اللبنانية نيكول سابا التي يعيش قصة حبّ معها في المسلسل.

 

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث