فراس إبراهيم يستأنف تصوير "محمود درويش" وينتقل إلى بيروت

ياسر المصري - دمشق  |   13 أبريل 2011

أعلن الممثل فراس إبراهيم استكمال تصوير مسلسل "في حضرة الغياب" الذي يتناول سيرة الشاعر محمود درويش، بعدما تأجّل لأيام بسبب الأحداث الأخيرة التي شهدتها المحافظات السورية.
وأصدر الممثل السوري بياناً جاء فيه أنّ فريق المسلسل انتهى من تصوير مرحلة حياة الشاعر في حيفا، متخذاً من مدينة صافيتا السورية مكاناً مشابهاً للمدينة المحتلة حيث تشكّلت الحالة الأدبية والشعرية عند الشاعر، وبدأ ينسج العلاقات مع كبار الأدباء والشعراء أمثال إميل توما، وفدوى طوقان، وسميح القاسم، بالإضافة إلى تعرّفه إلى ريتا حبيبته التي تؤدي دورها سلاف فواخرجي.
وأشار البيان إلى أنّ المرحلة التالية من التصوير ستتم في دمشق قبل الانتقال إلى بيروت، وهي مرحلة الحراك الثقافي والفني والاجتماعي والسياسي لدى شاعر الأرض، وهي المرحلة ذاتها التي تحوّل درويش خلالها من شاعر إلى مفكر وفيلسوف عربي.
وأوضح البيان أنّ التصوير في بيروت سيستغرق عشرة أيام قبل أن يتوجّه فريق العمل إلى فرنسا، ثم مصر التي سيُختتم فيها التصوير.
يشار إلى أنّ المسلسل يحمل توقيع المخرج نجدت أنزور والمؤلف حسن م. يوسف. ويشارك في بطولته منتج العمل فراس إبراهيم الذي يجسد أيضاً شخصية محمود درويش. علماً بأنّ هناك العديد من النداءات على المنتديات والمواقع المطالبة بمنعه من تجسيد الدور. وتشارك أيضاً في بطولته سلاف فواخرجي، وأسعد فضة، وعابد فهد، وباسم مغنية من لبنان، وأحمد زاهر وميرنا المهندس من مصر.