أسوأ 10 إطلالات من حفل جوائز الموسيقى الأمريكية 2012

زهرة الخليج  |   24 فبراير 2013

عاجل: مطلوب "ستايلست" لهذه النجمات اللواتي حصل بعضهن على جوائز الموسيقى الأمريكية، وجوائز أسوأ إطلالة.!

لنبدأ بأقلهن سوءاً، ونتدرج لنصل للأسوأ على الإطلاق.

10 - براندي نوروود 33 عاماً-  Brandy Norwood:

المغنية، والممثلة الأمريكية مشت فوق السجادة الحمراء وهي ترتدي فستاناً باللونين الأسود والبرونزي اللامع من مجموعة خريف وشتاء 2012 Ekaterina Kukhareva، وكلاتش من Alexander McQueen، أما الحذاء ذو العنق المرتفع، الذي شفع لها وعدل من إطلالتها لتحتل المرتبة الأخيرة بين صاحبات أسوأ إطلالة، فقد كان من مجموعة Barbara Bui لخريف وشتاء 2012.

9- كولبي كايليت 27 عاماً-  Colbie Caillat:

يبدو أن المغنية وكاتبة الأغنيات تثق جداً بخبير المظهر الخاص بها آنتوني فرانكو-Anthony Franco، لأن تصميم الفستان يعود لمخيلتة التي تحتاج إلى إنعاش. الفستان بلونه الرمادي وقصته المملة التي حاولت المغنية الشابة أن تمنحه بعض الحياة من خلال الإكسسوارات ذات الأحجار الفيروزية، بدا وكأنه كيس طحين خيط على عجل. نصيحتنا لكولبي أن تتخلى عن خدمات آنتوني الآن.. الآن وليس غداً!

8- غوين ستيفاني 43 عاماً- Gwen Stefani:

المغنية، مؤلفة الأغنيات، مصممة الأزياء، والممثلة، اختارت أن تترك نفسها لأمواج موضة هذا الموسم، فاختارت بلايزر فضفاض وبنطلون جلدي ضيق من Balmain ، فموضة  Oversized"" تقليعة رائجة لموسمي الخريف والشاء خاصة بالنسبة للجاكيتات والمعاطف.

بدت غوين كمن استعارت على عجل إحدى الجاكيتات من خزانة زوجها، فكانت النتيجة رأس أشقر صغير، يناضل ليظهر من بين طيات القماش التي تكاد تبتلعه. رغم جمال التطريزات البيضاء وتنسيقة الأحجار التي زينت الجاكيت إلا أنها لم تكن خياراً جيداً.

7- بيليونا كيراتي 27 عاماً- Bleona Qeret:

المغنية والممثلة الألبانية الأصل، اختارت فستاناً ضيقاً وقصيراً باللون الفضي، ذكرنا بالسمك الملفوف بورق الألومنيوم قبل أن ندخله إلى الفرن. لم تكن الإطلالة موفقة، بسبب اللون الفضي القوي للفستان، و شكل القطع البراقة التي زينته التي تشبه قطع المرايا المكسورة، قصره الشديد، إضافة للإيحاء البارد الذي لفها.

6- فيبي برايس 40 عاماً- Phoebe Price:

الممثلة الصهباء، كادت أن تنجو من وضعها ضمن هذه اللائحة، لتكون في الوسط بين أفضل وأسوأ النجمات مظهراً خلال حفل توزيع جوائز الموسيقى الأمريكية، لكن الجاكيت الذهبية التي حملتها وكانت ترتديها فوق الفستان "الذهبي"! كانت بمثابة القشة التي قصمت ظهر بعير الموضة، فاستحقت أن تحتل هذه المكانة ضمن فئة الإطلالات غير الموفقة. ببساطة كل ما زاد عن الحد نقص!

5- كيشا 25 عاماً- Kesha:

مغنية الراب، مؤلفة الأغنيات الأمريكية، رغم أن الجميع أثنى على إطلالاتها التي تبدو فيها أكثر "أناقة" من إطلالاتها الماضية، إلا أن كيشا التي عرف عنها سوء اختيارها لملابسها، يبدو أنها تفتقد لحس الأناقة، لذلك لن فإن هذا الفستان الذي يشبه ثوب النوم، والذي زادته بلة بالحذاء الأسود التي كبل قدميها بشكل أوحى أنها مثبتة إلى الأرض بفعل أطنان من الحديد، أثبت أن كيشا بحاجة إلى مساعدة جدية من "ستايلست" محترف.

4- كاري أندروود 29 عاماً- Carrie Underwood:

مغنية "موسيقى الكانتري" الأمريكية، أطلت بفستان ذو لون أزرق جميل، لكنها بت كهدية ملفوفة بأناقة. لم يكن الزي مناسباً لمغنية تحمل جائزة الموسيقى الأمريكية. ليتها ارتدت فستاناً بكل معنى الكلمة. لكن يبدو أنها في غاية الحماس لموسم الأعياد الذي يصادف هذا الشهر، وربما قد انتهت من زينة شجرتها، ولفت الهدايا ووضعتها تحتها، لذلك اختارت أن تظهر روح الأعياد من خلال تقمصها لدور الهدية.

3- إيمي هايدمان 26 عاماً- Amy Heidemann:

المغنية والموسيقية الأمريكية، اختارت ثوباً طويلاً مطبعاً، لم يتم الكشف عن مصدره لأن صاحب هذا "التصميم الجريمة" سيلاحق بتهمة الإساءة إلى الذوق العام، ولم تكتف إيمي بالفستان البشع الذي ارتدته خلال الأمسية، بل اعتمدت تسريحة شعر صادمة، حيث كومت جديلتها فوق مقدمة رأسها، لتذكرنا بالحصان الأسطوري صاحب القرن الواحد!

2- سيندي لوبر 59 عاماً- Cyndi Lauper:

المغنية، كاتبة الأغنيات، والممثلة، التي عرفت طعم التألق في منتصف ثمانينات القرن الماضي بعد نجاح أغنيتها "Girls Just Want to Have Fun"، لا تزال تحاول أن تجسد عنوان أغنيتها وتحاول أن تمرح قليلاً، لكن غاب عنها أن هذا النوع من المرح قد يليق بالفتيات الصغيرات، لكنه يأتي بنتيجة عكسية للجدات. سيندي.. تهانينا فأنت من بين الأسوأ مظهراً على الإطلاق!

1-    كيلي كلاركسون 30 عاماً- Kelly Clarkson:

المغنية الأمريكية، كاتبة الأغنيات، والممثلة أحياناً، مسؤولة عن حالات ألم العيون التي أصابت كل من شاهدها مرتدية هذا الفستان الجلدي الأسود القصير الذي لم تفلح زركشاته القبيحة أن تصرف النظر عن عيوب جسد كيلي التي أظهرها الفستان بكل جلاء، رغم أنها فقدت الكثير من الوزن.

وإذا حاولنا أن نتمتع بعين متسامحة وسعة الصدر، إلا أن الحذاء الغريب الذي يشبه "الأظلاف"، ولمن لا تعرف معنى هذه الكلمة، فهي التسمية التي تطلق على أطراف الأغنام والمواشي. هذا الحذاء يعدينا إلى صواب الحكم، وبالتالي فإننا نمنح كيلي صاحبة أسوأ إطلالة خلال حفل جوائز الموسيقى الأمريكية AMA 2012.

المزيد:

جائزة MTV لأسوأ إطلالة من نصيب؟

أجمل وأسوأ إطلالة في حفل باليه نيويورك

صبا مبارك أسوأ إطلالة في “أبو ظبي