غادة عبد الرازق أول مصرية على قائمة "العار" السورية

زهرة الخليج  |   11 يوليو 2011

على رغم التزامها الصمت وعدم إدلائها بأي تصريح حول الأحداث التي تشهدها سوريا، إلا أنّ غادة عبد الرازق
أُدرجت ضمن قائمة "العار" السورية.

ويشير المسؤولون عن القائمة إلى أن السبب يعود إلى موقف الممثلة السلبي تجاه ثورة "25 يناير" ووقوفها مع النظام
ضد المتظاهرين.

وأكدوا أنّ المصريين المسؤولين عن القائمة "السوداء" المصرية لم يستطيعوا منع الممثلة المصرية من العمل نهائياً، أو
دفع الفضائيات العربية إلى مقاطعة مسلسلها الجديد "سمارة".

وأضاف هؤلاء أنهم سيستكملون حملتهم التي تطالب الفضائيات والمشاهدين السوريين والعرب بمقاطعة الدراما السورية
وفنانيها، إضافةً إلى المسلسل المصري "سمارة" لغادة عبد الرازق.

وكانت غادة قد رفضت الاتهامات التي وجهها الشباب المصريون للرئيس المصري السابق حسني مبارك، معتبرةً يومها
أنّ هذا غدر برمز كبير خدم البلد 30 سنة. علماً بأنها شاركت مع ابنتها في التظاهرات المؤيدة للرئيس المصري
المخلوع.

يشار إلى أن المخرج خالد يوسف كان أول مصري يدخل قائمة "الشرف" السورية بسبب تصريحاته الأخيرة ووقوفه
إلى جانب الشعب.

يذكر أن هناك عدداً من الفنانين والمشاهير اللبنانين كانت قد أُدرجت أسماؤهم ضمن قائمة "العار" بسبب مواقفهم منهم
جورج قرداحي، وملحم زين، ومي حريري...

المزيد:
دموع غادة على الشهداء تثير الاشمئزاز
غادة عبد الرازق: "يعني إيه قوائم سوداء؟"