أول ظهور لأحلام بعد مرضها

زهرة الخليج  |   4 يوليو 2010

 

على الرغم من رغبتها الراهنة في عدم الظهور إعلامياً، حتى تتأكد من شفائها كلّياً، استطاع أحد معجبي المطربة أحلام أن يحقق سبقاً، عندما التقاها مؤخراً في باريس وطلب التقاط صورة معها، ومن ثم نشرها على أحد المواقع الإلكترونية. وعلى الرغم من عدم جودة الصورة، لكونها ربما التقطت عبر «الموبايل»، لكن موقع أحلام الرسمي اعترف بها ليطمئن جمهورها على صحتها. وكانت أحلام بعد إنجابها طفلتها «لولوة» قيصرياً في مستشفى المدينة في دبي، تعرضت لانتكاسة صحية جراء ما قيل عن عدم التعقيم الكافي للمعدات أثناء عملية الولادة، وهذا ما أصابها بفيروس «مارتا»، الأمر الذي توجّب إدخالها العناية المركزة لفترة امتدت أسبوعين، أجرت خلالها قرابة العشر عمليات لتطهير الجرح، في محاولة للقضاء على الفيروس. وبعد خروج أحلام من المستشفى توجهت إلى منزل أهلها ومكثت قرابة الأسبوعين، وزارها حينها الكثيرون حامدين الله على سلامتها. أثناء ذلك عَاوَدتها بعض الآلام ولمست انتفاخاً مفاجئاً في البطن، ما دعاها إلى أن تتوجه إلى فرنسا لإجراء الفحوص اللازمة، وهناك اختلفت الآراء حول الفيروس، الذي تعرضت له أحلام، وتم استبدال العلاج الذي تتناوله بآخر. المهم أن صحّتها أخذت في التحسُّن، و يُقال إنها في مرحلة علاجها الحالية، ولفترة معينة، هناك قيود على الإضاءة المسموح بأن تتعرض لها، كما أنها ممنوعة من التعرض لأشعة الشمس. وكانت أحلام أثناء وجودها في باريس قد قررت ذات يوم أن «تكشخ» وقررت الخروج من أجل النزهة، وأثناء ذلك التقت أحد معجبيها الذي كان يرافق والدته للعلاج هناك، وطلب أن يلتقط صورة مع أحلام، وعلى الفور أرسلها إلى «Fans» أحلام ليطمئنهم على صحة محبوبتهم. وكانت أحلام قد عادت إلى الدوحة، ونقلت لنا إحدى صديقات أخواتها أن أحلام ستكون مشغولة هذه الفترة بمناسبة عائلية، ربما تتعلق بأسرتها في البحرين.