سعد مينا العائد من جديد

ياسر المصري - دمشق  |   4 يوليو 2010


سعد مينا الفنان السوري الشاب استطاع ومن خلال دور واحد أن يثبت للجميع أنّه موهبته الكبيرة. وقد عرف بإطلالته الأولى على الشاشة من خلال مسلسل "نهاية رجل شجاع" مع المخرج نجدت أنزور، حين جسد شخصية "مفيد الوحش" مراهقاً في مسلسل بني على رواية والده الروائي السوري حنّا مينا.
مرّ على "مفيد الوحش" أكثر من عشر سنوات، لم يشعر مينا خلالها بطعم النجومية والجماهيرية التي حققها له "نهاية رجل شجاع". وبالرغم من أدائه شخصية "ابن الجيران" في مسلسل "مرسوم عائلي" الذي يعرض حالياً على قناة دبي الفضائية، صرح مينا إن سبب غيابه عدم توفر النص المناسب وأن لم يشعر بوجوده في معظم الأدوار التي كانت تأتيه، فكانت النتيجة هذا الغياب.
ولكن هاهو سعد بعد أن غاب لفترة عن الشاشة يعود في الموسم الرمضاني القادم. من خلال ثلاثة أعمال تلفزيونية. يصفها بأنها من الأعمال الهامة لما تناقشه من مشاكل اجتماعية حقيقية، ويخص بالذكر مسلسل "ماملكت أيمانكم" من إخراج نجدت أنزور. وأوضح مينا أنّ العمل يطرح بشكل جريء قضايا الفساد والإرهاب، ويتحدث عن الطبقة الوسطى التي بدأت تختفي بشكل تدريجي والمشاكل التي تعاني منها، ويتناول كذلك أشكال التطرف والعنصرية ومنها التطرف الديني.


ويجسد مينا في العمل دور "وليد" الشاب البسيط والذي يعمل في البناء ويقع في غرام إحدى الفتيات، الأمر الذي يؤدي إلى مشاكل كبيرة مع شقيقه المتطرف دينياً. وعن تعاونه مع أنزور بيّن مينا "أنّ العمل مع مخرج صاحب رؤية إبداعية خاصة وبصمة واضحة فخر لكل ممثل عربي".
ومن أعماله أيضاً لهذا العام مسلسل "الزلزال" مع المخرج محمد الشيخ نجيب والذي يتحدث عن فترة هامة من تاريخ مدينة اللاذقية. وكذلك مسلسل "القعقاع" مع المخرج المثنى صبح، وفيه يجسد مينا دور شقيق القعقاع. كما يشارك في مسلسل "رايات الحق"، وهو عمل تاريخي يرى مينا أنّه من أجمل الأعمال التاريخية والذي يتناول المرحلة التي تلت وفاة النبي عليه السلام.
يذكر أنّ الفنان سعد مينا شارك بأعمال كثيرة منها "الجوارح"، "الكواسر"، "غفلة الأيام"، "الموت القادم إلى الشرق"، "أسير الانتقام"، "الطير"، "أبناء القهر"، "صلاح الدين"، "انتقام الوردة"، "يوم ممطر آخر"، "أهل الغرام1"، "ليل ورجال"، "هيك تزوجنا" وغيرها.