عبد الهادي الصباغ... الضرير المشاكس!

وائل العدس  |   16 مايو 2013
جملة اعتذارات قدمها عبد الهادي الصباغ هذا الموسم، رافضاً الظهور في أعمال عدة لأسباب مختلفة. هكذا، اعتذر عن عدم إكمال دوره في الجزء الثاني من "زمن البرغوت" بسبب خلاف في وجهات النظر مع المخرج ليحلّ جهاد سعد عوضاً عنه. الفنان السوري رفض فكرة السفر إلى بيروت للمشاركة في "نيران صديقة" و"قيامة البنادق"، مبدياً اعتراضه على تساوي أجور الممثلين السوريين واللبنانيين في هذين العملين. وفي الوقت الذي يبدو فيه مرشحاً للمشاركة في الجزء الثالث من "منبر الموتى"، فاجأ عبد الهادي متابعيه بالسفر إلى أبوظبي والبدء بتصوير مشاهده في "حمّام شامي. ويؤدي في هذا العمل البيئي دوراً جديداً من خلال شخصية "عزّو الأعمى" الرجل الضرير. ورغم إصابته بإعاقة جسدية، إلا أن المشاهد لن يتعاطف معه في المطلق، بسبب شغبه ومشاكسته لأهل حارته. علماً أنه محب للنكات، فضلاً عن حبه للناس رغم مضايقته لهم. يذكر أنّ عبد الهادي الصباغ شارك الموسم الماضي بثلاثة أعمال هي "ساعات الجمر" و"الانفجار" و"زمن البرغوت". المزيد: قصي خولي… بمزاج آخر!