كيف الحدّ من الإمساك عند الطفل؟

ميرا عبدربه  |   2 يونيو 2013

في بعض الأحيان، قد يعاني الطفل من مشكلة الإمساك. تعرّف "الأكاديمية الأميركية لأمراض الأطفال" الإمساك بأنّه ذهاب الطفل الى الحمام أقل من ثلاث مرات في الأسبوع. قد يكون الإمساك خفيفاً أو مؤقتاً، ويستمر لبضعة أيام أو قد يكون مزمناً ويستمر أسبوعين.

في الحالتين، فأسبابه متشابهة تتمثل في التالي:

- عدم شرب الطفل كمية كبيرة من السوائل.

- ابتعاد الطفل عن تناول الحبوب الكاملة أو الخضار الغنية بالألياف.

- تغيير نوع الحليب الذي يتناوله الطفل.

- إعطاء الطفل بعض أنواع الأدوية التي قد تسبّب له الإمساك.

- اهتمام الطفل باللعب وإهمال الدخول الى الحمام لمرات عدة.

لكن عزيزتي الأم، لا يجب عليك الشعور بالقلق إذا كان طفلك مصاباً بالإمساك. فمرحلة الإمساك تكون عابرة ويمكن علاجها طبيعياً لمساعدة طفلك في الشعور بالراحة سريعاً. أولاً إذا كان طفلك رضيعاً ويتناول حليبك الطبيعي، فكل ما عليك فعله هو زيادة عدد مرات الرضاعة. أما إذا كان يتناول الحليب الصناعي، فاستشيري الطبيب عن نوع آخر من الحليب لتخفيف هذه المشكلة. كما يمكنك إعطاء طفلك بوريه الخضار والفواكه بعد عمر الستة أشهر لإمداده بالألياف. أما اذا كان أكبر سناً، فكل ما عليك فعله هو تشجيعه على شرب المزيد من المياه المعدنية وإضافة الخضار الى غذائه ودفعه لتناول الخبز الأسمر والبقوليات والفواكه. كما أنّ ممارسة الرياضة تساعد الطفل ابتداءً من عمر أربع سنوات في التخلص من هذه المشكلة. من جهة أخرى، عليك عزيزتي الأم تجنّب إعطاء طفلك المليّنات لأنها قد تسبب الضرر لطفلك. وفي حال شعور طفلك بأي انزعاج أو مغص شديد، استشيري الطبيب فوراً.

المزيد:

البدانة لا تعني عدم اللياقة!

ركوب الدراجة يخفّف من وجع الساقين!

اليوغا الرياضة المفضلة عند المرأة العربية