شرطي يتحرش بأماندا باينز

رزان الحسيني  |   27 مايو 2013
إدعت الممثلة الأميركية أماندا باينز أن الشرطي الذي اعتقلها في منزلها بمدينة نيويورك بتهمة حيازة الماريجوانا تحرش بها جنسياً. وقالت باينز عبر تغريدة لها على موقع التواضل الإجتماعي تويتر إنها فتحت النافذة لتتنشق الهواء متهمة الشرطي بالكذب حين قال إنها رمت الماريجوانا من النافذة متهمة إياه بضربها على منطقة حميمة "لقد تحرش بي الشرطي جنسياً،لم يعثروا على أي ماريجوانا معي أو خارج النافذة،ولهذا السبب تركني القاضي". هذا وقالت شرطة نيويورك إنها ستحقق في مزاعم باينز وما إذا كانت حقيقية أم مجرد إفتراءات. يذكر أن شرطة مدينة نيويورك اعتقلت منذ أيام النجمة بعد أن تلقت اتصالاً من المبنى الذي تقطن فيه للإبلاغ عن شخص يتصرّف بطريقة متهوّرة فتوجهت إلى شقة الممثلة التي رمت الماريجوانا من النافذة عند رؤيتهم، فتم القبض عليها بتهم حيازة الماريجوانا والتصرّف بتهوّر والتلاعب بالأدلة.