تكلّس الكتف: أعراضه وعلاجه

د ب أ  |   14 يوليو 2013

يتسبّب تكلس الكتف في آلام مبرحة عند القيام بأبسط حركة، كارتداء الملابس. ويرجع هذا التكلّس إلى ترسبات جيرية في أنسجة الكتف وحول المفصل. وفي معظم الحالات، يمكن علاج هذه المتاعب جيداً من دون الحاجة إلى الجراحة، لكن شريطة أن يتم اكتشافه مبكراً. وأوضح البروفيسور ماركوس لوف، اختصاصي العظام في "مستشفى أتوس" في مدينة هايدلبرغ الألمانية، أنّ مفصل الكتف هو أحد أكثر الأجزاء تعقيداً في جسم الإنسان.

أقراص مسكنة

ويحاول بعض المرضى التخلّص من هذه الآلام باستخدام أدوية مضادة للالتهابات ومسكنات. ورغم أنّ المراهم تسهم في العلاج الموضعي، إلا أنه من الصعب دهن منطقة الكتف بها بشكل دقيق يستهدف النقاط التي ينبعث منها الألم. لذا، أوصت الصيدلانية الألمانية أورسولا زيلبيرغ قائلة: "من الأسهل تناول الأقراص المسكنة؛ إذ يصل تأثيرها إلى جميع أجزاء الجسم."

وأشارت زيلبيرغ إلى أنّ بعض المواد الفعالة يمكن أن تهيج المعدة بشكل خفيف، محذرة: "يجب ألا يتناول المريض عقاراً مسكّناً لمدة تزيد عن ثلاثة أيام متواصلة أو أكثر من عشر مرات في الشهر من دون استشارة الطبيب".

الجراحة حلّ أخير

وأشار البروفيسور الألماني لوف إلى إمكانية إزالة هذا التكلّس جراحياً أيضاً، موضحاً: "الجراحة هي الإجراء الأكثر أماناً والأكثر نجاحاً، لكنّها في الوقت ذاته الأكثر عرضة لخطر حدوث مضاعفات". لذا أوصى لوف بالتروي في قرار الجراحة، خاصة أنّ هذا المرض قد يتوقف أو يزول تلقائياً. لذا فهو ينصح باللجوء إلى الجراحة كحلّ أخير.

   

المزيد:

ما هي أنسب درجة لمكيف الهواء في المكتب؟

المضادات الحيوية مضرة؟

10 أسباب تؤدي الى احتباس المياه في الجسم!