كاثرين جاكسون تدلي بآخر شهاداتها

رزان الحسيني  |   20 يوليو 2013

أدلت والدة النجم الراحل مايكل جاكسون بشهادتها بعد ثلاثة أشهر على بدء المحاكمة التي تتواجه فيها مع شركة ترويج الحفلات الموسيقية "أيه إي جي".

وأكد محامو جاكسون أن شهادة كاثرين ستكون آخر الشهادات من جهة الإدعاء قبل أن تستدعي جهة الدفاع شهودها الأسبوع المقبل.

وكانت كاثرين وأطفال الراحل الثلاثة رفعوا دعوى ضد شركة أيه اي جي (المنتجة لسلسلة الحفلات التي كان سيقيمها مايكل جاكسون في لندن في الصيف الذي توفي فيه) عام 2010 يتهمونها بالإهمال من خلال توظيفها الطبيب كونراد موراي للسهر على صحة المغني والذي يمضي حالياً عقوبة السجن أربع سنوات بتهمة القتل العمد بعد أن أقر أنه أعطى الراحل المخدر القوي الذي كان يستخدمه كمنوم وهو مادة "البروبوفول" التي توفي بجرعة زائدة منها في 25 حزيران - يونيو 2009.

هذا ولا تزال الشركة تؤكد منذ انطلاق المحاكمة أن الطبيب لم يكن مرتبطاً بعقد معها بل كان تابعاً مباشرة لمايكل جاكسون.