الجمهور يفتقد سلوى خطاب وعابد فهد

دعاء حسن ـ القاهرة  |   2 أغسطس 2013
تسبّب غياب سلوى خطاب عن مسلسل "نيران صديقة" وعابد فهد عن مسلسل «لعبة الموت» في غضب متابعي العملين الذين طالبوا بعودتهم لاستكمال الأحداث. فقد فوجئ محبّو مسلسل "نيران صديقة" بوفاة سمرة التي تلعبها سلوى خطاب ضمن الأحداث، وهي الشخصية التي استطاعت لفت الأنظار، إلى درجة أنّ الكلّ ينتظر مشاهدها، ومنحها عدد كبير من النشطاء عبر فايسبوك لقب أفضل ممثلة في رمضان. وفور إعلان وفاتها في المسلسل، انهالت التعليقات التي تعاتب مؤلف العمل محمد أمين راضي. وأكّد كثيرون أنهم يتابعون العمل من أجلها في حين أكد آخرون أنّه كان من الأفضل الإعلان عن وفاتها في نهاية المسلسل. على جانب آخر، اختفى عابد فهد من أحداث "لعبة الموت"، مما جعل العديد من متابعي العمل يفتقدون النجم السوري. إذ أكّدت الأحداث على وفاته في حادث سيارة. ورغم أنه سيظهر في الحلقات المقبلة، إلا أنّ الجمهور ناشده بالعودة سريعاً، خصوصاً أنّ الأحداث بدت مملة من دونه كما وصفها محبّو العمل عبر مواقع التواصل الاجتماعي. للمزيد: سلوى خطاب معالي زايد وسيد رجب يتفوّقون على نجوم الصف الأول