شون بايفروم يكشف عن إدمانه من سنوات

رزان الحسيني  |   5 فبراير 2014
كشف النجم شون بايفروم عن خبر إدمانه الكحول والمخدرات بعيد مقتل الممثل فيليب سيمور هوفمان جراء جرعة مفرطة من المخدرات. وغرد ممثل مسلسل "ربات بيوت يائسات" على مدونة "تامبلر" الإلكترونية الخبر معبراً عن تردده قبل الإعلان عن حقيقته "قرأت للتو خبر وفاة فيليب سيمور هوفمان.فقررت كتابة هذه الرسالة على الرغم من نصح الآخرين لي بعدم القيام بذلك.لا يمكن أن أخفي الموضوع بعد الآن.. أنا مدمن على الكحول والمخدرات.لقد احتفلت منذ أيام فقط بامتناعي عن هذه المواد منذ 5 أشهر". وقال النجم أن الهدف من إعلان إدمانه يكمن في تشجيع الآخرين على العيش "في حال كان بإمكان هذه الكلمات تشجيع أحد على التمسك بحياته والإمتناع عن تعاطي المخدرات، أو العثور على القوة بداخله للتوقف عن ذلك، فمن المهم إذاً مشاركة هذه الكلمات.إنني طوال أعوام عشت من أجل المخدرات.عشت من أجل أمور أخرى أيضاً غير أن المخدرات أملت علي الأمور الأخرى التي كنت أعيشها" مؤكداً أن فكرة التعاطي كانت تمتعه أكثر من أي شيء آخر رغم ما مر به "وضعت نفسي في مواقف ما كنت لأضع نفسي فيها لو لم أكن أريد الشعور بالنشوة.أغمي علي في ليالٍ عديدة، واتخذت قرارات سيئة جراء إفراطي بالتعاطي".