خطوات لعلاج تصبغات البشرة.. تخلصي من المناطق الغامقة

زهرة الخليج  |   22 فبراير 2014
يلعب لون البشرة الطبيعي دوراً أساسياً في تصبغ بعض مناطق الجسم واتخاذها لوناً أغمق. كما تساعد بعض العوامل الطارئة على اكتساب الجلد بقعاً لم تكن موجودة، فالحمل أو التعرض للشمس يسبب ما يعرف بالكلف أو التصبغ الجلدي. وتسبب بعض موانع الحمل والأدوية مثل الكورتيزون وبعض المضادات الحيوية هذه التصبغات أيضاً، بالإضافة إلى العطور وبعض مواد التجميل ومزيلات العرق، ولا يمكن إغفال الاستعداد الوراثي لحدوث هذه الأمر. فزيادة نشاط الخلايا الصبغية مرهون بذلك، بالإضافة إلى لون البشرة كما أسلفنا، فالبشرة السمراء أكثر استعداداً للتصبغات من البيضاء. كيف أتخلص من المناطق الغامقة من المفيد إيقاف المسبب في حال لاحظت أن جلدك بدأ بالتصبغ، وبعد أن توقفي المسبب يمكنك استخدام المقشرات التي تستخدمينها لوجهك، ويمكنك صنع خلطة من اللوز المطحون والشوفان مع اللبن والليمون وماء الورد، واافركي بلطف المناطق المتصبغة، ثم اغسليها وادهنيها بزيت اللوز الحلو. في حال كانت التصبغات في المناطق الحساسة، حاولي أن تبتعدي عن الألبسة الداخلية التي تحوي قماشاً غير ناعم، وابتعدي عن الدانتيل، واختاري الأقمشة القطنية الناعمة خاصة إن كنت ترتدين سروالاً ضيقاً. أنصحك باستخدام مفتحات البشرة التي تثقين بها، ادهنيها على أماكن التصبغ وثابري على الأمر حتى تلحظي تحسناً، وإلا فقد يكون من المفيد حينها اللجوء إلى الطبيب لإجراء التقشير الكيميائي، والمعالجة بالكريمات المناسبة. المزيد: جربي إطلالة مكياج مبتكرة هذا الأسبوع ماسكات للبشرة.. موجودة في كل مطبخ 4 مستحضرات مسائية تمنحك الإشراقة النهارية